خروج مركز الدفاع المدني عن الخدمة في بلدة التمانعة بإدلب بسبب قصف النظام

تحرير محمد الحاج 🕔 تم النشر بتاريخ : 6 سبتمبر، 2018 1:25:44 م خبر عسكريأعمال واقتصاد دفاع مدني

سمارت-إدلب

خرج مركز الدفاع المدني في بلدة التمانعة بإدلب عن الخدمة، الخميس، نتيجة نعرضه لقصف مباشر من طائرات النظام السوري الحربية على البلدة، شمالي سوريا.

وقال الدفاع المدني في إدلب عبر صفحته بـ"فيسبوك" إن أربع غارات لطائرات النظام الحربية استهدفت مركزه في بلدة التمانعة، ما أدى لخروجه عن الخدمة بسبب الدمار "الكبير" في بناء المركز، دون تسجيل إصابات بين المتطوعين.

وتعرضت التمانعة وأنحاء مختلفة شرقي إدلب لقصف بمختلف أنواع الأسلحة في الساعات القليلة الماضية، ما أدى لضحايا مدنيين وحركة نزوح جماعي لمئات العائلات.

ويأتي التصعيد بعد يومين من مقتل 14 مدنيا وجرح 31 آخرين إثر عشرات الغارات من طائرات يرجح أنها روسية استهدفت منطقة جسر الشغور، في ظل وصول تعزيزات عسكرية لقوات النظام وحديث مسؤوليه عن معركة مرتقبة في المحافظة بدعم روسي.

الاخبار المتعلقة

تحرير محمد الحاج 🕔 تم النشر بتاريخ : 6 سبتمبر، 2018 1:25:44 م خبر عسكريأعمال واقتصاد دفاع مدني
الخبر السابق
نزوح جماعي شرقي إدلب وسط تصعيد قوات النظام
الخبر التالي
الجيش الفرنسي يقول إنه مستعد لضرب النظام السوري إذا استخدم الكيماوي بإدلب