جريحان ونزوح للأهالي نتيجة قصف النظام لبلدة جنوب حلب

تحرير أمنة رياض 🕔 تم النشر بتاريخ : 6 سبتمبر، 2018 3:24:06 م خبر عسكرياجتماعي جريمة حرب

سمارت ــ حلب

أصيب رجل وامرأة فجر الخميس، نتيجة قصف مدفعي لقوات النظام السوري على بلدة جزرايا جنوبي محافظة حلب شمالي سوريا، والتي شهدت حركة نزوح إثر ذلك.

وقال عضو المجلس المحلي لبلدة العثمانية القريبة منها همام الخرفان لـ"سمارت"، إن قوات النظام قصفت البلدتين بقذائف المدفعية من مقراتها في قريتي تل علوش والواسطة، ما أدى لإصابة المرأة والرجل بجروح متفاوتة نقلا على إثرها إلى نقطة طبية قريبة.

وأشار "الخرفان" إلى نزوح معظم أهالي بلدة جزرايا إلى القرى والأراضي المحيطة بسبب القصف المكثف الذي تعرضت له، في حين لم يعط أية تفاصيل إضافية حول الأمر.

ونوّه أن القصف تزامن مع مواجهات بين قوات النظام و"الفصائل العسكرية" في المنطقة والتي استمرت لفترة قصيرة. 

ويشهد ريفا حلب الغربي والجنوبي قصفا متبادلا بين الجيش السوري الحروقوات النظام ما يسفر عنسقوطضحايا بين المدنيين، كما تمكنت فصائل "الحر" والكتائب الإسلاميةبصد عدة محاولات تسللللنظامفي المنطقة.

 

الاخبار المتعلقة

تحرير أمنة رياض 🕔 تم النشر بتاريخ : 6 سبتمبر، 2018 3:24:06 م خبر عسكرياجتماعي جريمة حرب
الخبر السابق
محاولة اغتيال جديدة فاشلة لمعراج أورال في اللاذقية
الخبر التالي
قوات النظام تجهز عشرات الشباب في منطقة القلمون لأخذهم إلى إدلب