ضحايا بقصف "روسي" على إدلب قبيل خروج مظاهرات ترفض الهجوم على المحافظة

اعداد ميس نور الدين | تحرير حسن برهان 🕔 تم النشر بتاريخ : 7 سبتمبر، 2018 11:41:20 ص - آخر تحديث بتاريخ : 7 سبتمبر، 2018 3:23:18 م خبر عسكريسياسي عدوان روسي

تحديث بتاريخ 2018/09/07 14:20:33 بتوقيت دمشق (+٢ توقيت غرينتش)

سمارت - إدلب

قتل وجرح 11 مدنيا الجمعة، بقصف لطائرات حربية يرجح أنها روسية على قرى جنوب إدلب شمالي سوريا، وذلك قبيل خروج مظاهرات في المحافظة ترفض شن أي عملية عسكرية عليها.

وقال ناشطون محليون لـ "سمارت" إن الطائرات الحربية نفذت ثلاث غارات بالصواريخ على قرية الهبيط (55 كم جنوب مدينة إدلب)، ما أدى لمقتل أربعة مدنيين وجرح سبعة أخرين بينهم اثنين بحال خطرة أحدهما بترت يده وأسعفوا إلى مشفى قريب.

كذلك قصفت طائرات حربية يرجح أنها للنظام بالصواريخ قرية تلعاس ومحيط مدينة خان شيخون، بحسب الناشطين.

يأتي ذلك وسط استعدادت لخروج مظاهرات اليوم بعد صلاة الجمعة في أنحاء مختلفة شمالي سوريا رفضا لأي عسكرية محتملة للنظام وروسيا على إدلب بعد تصاعد حدة تهديداتهما بالهجوم عليها.

ويأتي ذلك قبيل انطلاق "قمة طهران" التي ستجمع زعماء الدول الراعية لمحادثات "استانة" وهي تركيا التي تدعم فصائل عسكرية في إدلب، وروسيا وإيران، وقبيل انعقاد جلسة لمجلس الأمن الدولي لمناقشة الوضع في المحافظة.

وتخضع إدلب إلى اتفاق "تخفيف التصعيد" الذي اتفقت عليه روسيا وتركيا وإيران خلال محادثات "استانة".

الاخبار المتعلقة

اعداد ميس نور الدين | تحرير حسن برهان 🕔 تم النشر بتاريخ : 7 سبتمبر، 2018 11:41:20 ص - آخر تحديث بتاريخ : 7 سبتمبر، 2018 3:23:18 م خبر عسكريسياسي عدوان روسي
الخبر السابق
"قسد" تفرض حظرا تاما للتجوال في مدينة الطبقة وتشدد إجراءتها الأمنية بالرقة
الخبر التالي
صدور البيان الختامي لقمة طهران بين رؤساء تركيا وروسيا وإيران