محلي الهبيط جنوب إدلب يعلنها بلدة منكوبة بسبب القصف الجوي

تحرير عبيدة النبواني 🕔 تم النشر بتاريخ : 9 سبتمبر، 2018 2:54:13 م خبر عسكريإغاثي وإنساني جريمة حرب

سمارت - إدلب

أعلن المجلس المحلي في بلدة الهبيط (55 كم جنوب مدينة إدلب) شمالي سوريا، أن البلدة باتت منكوبة بسبب القصف المكثف من قبل قوات النظام السوري.

ووجه المجلس في بيان اطلعت "سمارت" على نسخة منه، نداءا إلى جميع المنظمات الإنسانية والإغاثية بتقديم الدعم اللازم لأهالي البلدة الذين يعيشون أوضاعا وصفها بـ "المأساوية".

وقال المجلس إن سبب اعتبار البلدة منكوبة هو "القصف الهمجي من الطيران الحربي والمروحي" والذي أدى لمقتل طفلة وإصابة عشرات المدنيين بجروح، إضافة إلى نزوح مئات العائلات إلى العراء، وفق تعبير البيان.

وأسفر القصف الجوي والمدفعي الذي يطال ريف إدلب الجنوبي صباح السبت عن مقتل طفلة وإصابة عدد من المدنيين في بلدة الهبيط وقرية عابدين القريبة، بالتزامن مع قصف جوي ومدفعي مكثف لروسيا والنظام على ريف حماة الشمالي القريب.

وتشهد محافظة إدلب تصعيدا عسكريا من قوات النظام وروسيا، حيث قصفا المنطقة بالطائرات الحربية والمدفعية الثقيلة وراجمات الصواريخ، ما أسفر عن مقتل وجرح العشرات من المدنيين، إضافة إلى خروج أحد مراكز الدفاع المدني عن الخدمة، وموجة نزوح بين الأهالي.

الاخبار المتعلقة

تحرير عبيدة النبواني 🕔 تم النشر بتاريخ : 9 سبتمبر، 2018 2:54:13 م خبر عسكريإغاثي وإنساني جريمة حرب
الخبر السابق
قتلى للنظام بقصف للجيش الحر قرب مدينة الباب بحلب
الخبر التالي
محلي كفرزيتا شمال حماة يعلنها مدينة منكوبة بسبب قصف روسيا والنظام