شكاوى من انتهاكات واعتداءات فصيل عسكري في مدينة عفرين بحلب

تحرير عبد الله الدرويش 🕔 تم النشر بتاريخ : 11 سبتمبر، 2018 5:58:53 م خبر عسكرياجتماعي عنف

سمارت - حلب

اشتكى أهالي مدينة عفرين من استمرار انتهاكات واعتداءات فصيل عسكري في مدينة عفرين قرب حلب شمالي سوريا، وعجز الأجهزة الأمنية من محاسبته.

وقال مصدر محلي لـ "سمارت" إن مجموعة مسلحة تدّعي انتماءها "لأحرار الشرقية" بقيادة شخص يلقب نفسه "أبو جمو" تمتهن السرقة وابتزاز الأهالي، إضافة إلى اعتداءات تصل إلى الاعتقال والضرب، مشيرا أن المجموعة قاومت الشرطة العسكرية عدة مرات، ولم تتمكن الأخيرة من إيقافهم أو اعتقالهم.

في سياق متصل أردف ناشط إعلامي يلقب نفسه "أبو اليسر" في تصريح إلى "بوابة حلب" أن عناصر "أبو حمو" أقدموا على على إخراج رجل "كردي" وعائلته من منزل عمه الذي أوكله لها بموافقة الشرطة العسكرية، بحجة إسكان عوائل نازحة فيه، إلا أنهم حولوه لمقر عسكري لها.

وتابع "أبو اليسر" أن فتاة كردية قاطنة في الحي تعرضت للتحرش من قبل عناصر المجموعة الذين يتصرفون بطريقة غير أخلاقية مع الأهالي وتخرج روائح من مقرهم تدل على تعاطيهم المواد المخدرة والمشروبات الكحولية، بحسب قوله.

وكان "أبو جمو" أحد القادة العسكريين في صفوف "أحرار الشرقية" التابعة لـ "الجيش الوطني السوري" المدعوم من تركيا، إلا أنه فصل من صفوفها بعد كثرة الشكاوي ضده، حسب ناشطين محلين، في حين "أحرار الشرقية" لم تصدر بيانا رسميا بفصله من صفوفها.

وسبق أن تسبب "أبو جمو" باشتباكات بين عائلة من أهالي مدينة الباب تدعى "آل واكي" و"أحرار الشرقية"، ما أدى لسقوط قتلى وجرحى بين الطرفين، إضافة لشل الحركة التجارية والمرورية بالمدينة.

ويواجه الجيش الحر في عفرين اتهامات من الناشطين بالقيام بعمليات خطف وقتل وسرقات، منذ سيطرته على كامل المنطقة شهر آذار الفائت، بالتعاون مع الجيش التركي وطرد "وحدات حماية الشعب" الكردية منها.

وتتبع "بوابة حلب" لموقع "بوابات سوريا" وهي احد المشاريع الإعلامية ضمن مؤسسة "سمارت" .

الاخبار المتعلقة

تحرير عبد الله الدرويش 🕔 تم النشر بتاريخ : 11 سبتمبر، 2018 5:58:53 م خبر عسكرياجتماعي عنف
الخبر السابق
قوات النظام تعتقل شبان في مدينة اللاذقية لضمهم إلى صفوفها
الخبر التالي
محاولات أهلية لإنارة الشوارع في "درعا البلد" وسط إهمال وعجز النظام