حرمان أهال في القلمون الغربي من العودة إلى منازلهم لاستيلاء "حزب الله" عليها

تحرير عبيدة النبواني 🕔 تم النشر بتاريخ : 14 سبتمبر، 2018 10:16:12 م خبر عسكرياجتماعيإغاثي وإنساني نزوح

سمارت - ريف دمشق

اشتكى أهال في منطقة القلمون الغربي بريف دمشق قرب الحدود السورية - اللبنانية الجمعة، حرمانهم من العودة إلى منازلهم بعد رجوعهم من منطقة عرسال في لبنان بسبب استيلاء عناصر من ميليشيا "حزب الله" اللبناني عليها.

وقالت مصادر أهلية من المنطقة لـ "سمارت" إن دفعتين من اللاجئين السوريين في لبنان عادوا إلى مناطقهم بعد إجراء تسويات مع قوات النظام السوري، حيث قامت قوات النظام بسحب الشبان المطلوبين للخدمة الإلزامية في صفوفها أو للخدمة الاحتياطية، دون توفر معلومات عن أعدادهم.

وأضافت المصادر أن بعض الأهالي استطاعوا العودة إلى منازلهم، بينما اضطر آخرون إلى استئجار منازل أحرى بسبب تدمير بيوتهم أو سرقتها، في حين لم يعد أحد من أهالي قريتي فليطة وبخعة إلى بيته بسبب استيلاء عناصر ميليشيا "حزب الله" عليها بشكل كامل، ما اضطر معظمهم لاستئجار منازل في مدينة يبرود.

وسبق أن عاد 400 لاجئ سوري إلى منطقة القلمون الغربي، وسط استعدادات لعودة مئاتآخرين، وذلك بعد إعلان لبنان موافقة المفوضية العليا لشؤون اللاجئين التابعة للأمم المتحدة، على اقتراح لتقسيمهم اإلى فئات تمهيدا لتنظيم إعادتهم.

الاخبار المتعلقة

تحرير عبيدة النبواني 🕔 تم النشر بتاريخ : 14 سبتمبر، 2018 10:16:12 م خبر عسكرياجتماعيإغاثي وإنساني نزوح
الخبر السابق
"ديميستورا" يلتقي مسؤولين دوليين في جنيف لمناقشة الملف السوري
الخبر التالي
"الإدارة الذاتية" تشكل دوريات لإجبار أصحاب مولدات الكهرباء على تشغيلها