ثلاثة مستوصفات دون أطباء لسكان مدينة البوكمال وريفها

تحرير محمد علاء 🕔 تم النشر بتاريخ : 19 سبتمبر، 2018 7:45:02 م خبر إغاثي وإنساني صحة

سمارت - دير الزور

يعاني قاطنو مدينة البوكمال (120 كم جنوب شرق مدينة دير الزور) شرقي سوريا، من عدم وجود سوى ثلاثة مستوصفات صحية، دون أي طبيب.

وقالت مصادر محلية لـ"سمارت" الأربعاء، رفضت الكشف عن اسمها لأسباب أمنية، إن المدينة وريفها الخاضع لسيطرة قوات النظام يوجد بها مستوصفات في بلدة السكرية وقريتي سويعية والهري، حيث يوجد فيها ممرضين فقط.

وأضافت المصادر أن المستوصفات تقتصر خدماتها على تقديم مسكنات الألم فقط، ولا يوجد بها أي أدوية للحالات المرضية المزمنة أو علاجات فعالة.

وأوضحت المصادر أن المرضى المدنيين أو مصابي قوات النظام ينقلون إلى مدينة دير الزور لتلقي العلاج أو يتوجهون منها إلى العاصمة السورية دمشق.

وأشارت المصادر أن القرية السكرية يوجد بها طبيب أطفال وآخر مفاصل ودكتورة نسائية (زوجة أحد عناصر قوات النظام)، حيث يعالجون المرضى بعياداتهم الخاصة فقط، بينما الصيدليات لا تتوفر فيها أدوية كافية وإن وجدت تكون باهظة الثمن، دون إيضاح نوعية الأدوية المفقودة.

ولفتت المصادر أنه ككان هناك نية لإعادة افتتاح مشفى الهناء بمدينة البوكمال إلا أن قوات النظام والميليشيات العراقية نهبت معداته ونقلتها إلى المشفى الميداني التابع لهم وإلى العراق.

وسبق أن سيطرت قوات النظام السوري والميليشيات الموالية لها شهر تشرين الثاني الماضي، على مدينة البوكمال، بعد انسحاب تنظيم "الدولة الإسلامية" منها، في وقت تشن حملات اعتقال بحق المدنيين فيها.

الاخبار المتعلقة

تحرير محمد علاء 🕔 تم النشر بتاريخ : 19 سبتمبر، 2018 7:45:02 م خبر إغاثي وإنساني صحة
الخبر السابق
قتيل وجرحى بانفجار عبوة ناسفة في سيارة لـ "الأسايش" بمدينة الرقة
الخبر التالي
النظام يفصل 75 عاملا بسيطا بمطار دمشق