حكومة النظام تطالب أهالي درعا بدفع تكاليف إيصال الكهرباء لمنازلهم

تحرير محمد علاء 🕔 تم النشر بتاريخ : 2 أكتوبر، 2018 7:05:01 م خبر أعمال واقتصاد إدارة محلية

سمارت - درعا

طالبت حكومة النظام السوري الأهالي بمدينة درعا جنوبي سوريا، بدفع تكاليف الجرافة التي تعمل على حفر الطرقات لإيصال الكهرباء إلى المنازل.

وقال مصدر محلي لـ"سمارت" إن مديرية الكهرباء بالمدينة خصصت آلية واحدة وعاملين فقط لمد الكابلات وحفر الأساسات لنصب أعمدة الإنارة وحوامل الكابلات، حيث طالبت الأهالي بدفع تكاليف المحروقات للآلية، مشيرا أنهم يشتكون من قلة الأموال حيث أن غالبيتهم لا يستطيع الدفع.

وأشار المصدر أن الأهالي اشتكوا للبلديات مطالب مديرية الكهرباء إلا أن الرد كان "لا يوجد ميزانية"، دون أن يوضح ثمن المحروقات التي تحتاجها الجرافة (تركس).

ولفت المصدر أن العمل بطيء جدا بسبب قلة العمال المفرغين لإعادة تاهيل الشبكة الكهربائية، حيث كان قبل الثورة السورية 1300 عاملا أما حاليا 122 عاملا فقط.

وأوضح المصدر أن العمل يشمل عدة أحياء بالمدينة أبرزها السد والأربعين والبحار والسيبة إضافة لمخيم اللاجئين الفلسطينيين.

وحاول الأهالي في أحياء "درعا البلد" بإنارة الشوارع والطرقات وسط إهمال النظام السوري وعجز مؤسساته عن تقديم الدعم اللازم لإنارة الأحياء المشمولة مؤخرا باتفاق "التسوية" في مدينة درعا.

وتصل نسبة الدمار إلى نحو 70 بالمئة في أحياء "درعا البلد"، في ظل بدء الأهالي بالأسابيع الماضية ترميم منازلهم على نفقتهم الخاصة دون أي مساهمة في إعادة الإعمار من روسيا أو المؤسسات التابعة للنظام.

الاخبار المتعلقة

تحرير محمد علاء 🕔 تم النشر بتاريخ : 2 أكتوبر، 2018 7:05:01 م خبر أعمال واقتصاد إدارة محلية
الخبر السابق
مقتل مدنيين وعنصر تركستاني على يد مجهولين غرب إدلب
الخبر التالي
قوات النظام تعتقل طلابا في جامعة حلب لتخلفهم عن الخدمة الإلزامية