ماليزيا تحتجز السوري حسن القنطار العالق في مطار كوالالمبور لتسليمه للنظام

تحرير حسن برهان 🕔 تم النشر بتاريخ : 3 أكتوبر، 2018 11:13:46 ص خبر دوليسياسيإغاثي وإنساني لاجئون

سمارت-تركيا

احتجزت الشرطة الماليزية الشاب السوري حسن القنطار الذي كان عالقا في مطار كوالالمبور الدولي لنحو سبعة أشهر، وستتواصل مع سفارة النظام السوري لتسليمهم إياه.

ونقل موقع قناة "بي بي سي" البريطانية عن مدير الهجرة في ماليزيا، إن الشرطة الملكية ستحول "القنطار" إلى دائرة الهجرة بعد انتهاء استجوابه.

وأضاف: "سنتواصل مع السفارة السورية لتسهيل ترحيله إلى وطنه".

ويرفض "القنطار" العودة إلى سوريا خوفا من تجنيده في صفوف قوات النظام.

وكان "القنطار" يعمل في الإمارات العربية المتحدة قبل اندلاع الثورة السورية، وعند انتهاء صلاحية جواز سفره لم يستطع تجديده لأنه مطلوب إلى التجنيد ومكث في الإمارات بصورة غير قانونية إلى حين اعتقاله عام 2016، وبعد عام حصل على جواز سفر جديد لكن الإمارات رحلته نحو ماليزيا.

ومكث "القنطار" في ماليزيا ثلاثة أشهر بموجب إقامة سياحية، وبعد انتهائها حاول الذهاب إلى تركيا التي تمنع السوري من دخول أرايها إلا بعد الحصول على تأشيرة دخول، لا تمنحها إلا بصعوبة، ومن ثم سافر إلى كمبوديا التي أعادته نحو ماليزيا ويقيم من ذلك الحين في المطار، ويعيش على الغذاء الذي يحصل عليه من تبرعات موظفي المطار.

الاخبار المتعلقة

تحرير حسن برهان 🕔 تم النشر بتاريخ : 3 أكتوبر، 2018 11:13:46 ص خبر دوليسياسيإغاثي وإنساني لاجئون
الخبر السابق
الجيش التركي يعزز نقاطه وسط وشمالي سوريا
الخبر التالي
احتجاجات في السويداء للمطالبة بالمختطفات لدى تنظيم "الدولة"