محاولات لإخماد حريق طال نحو 20 دونما من الأحراج غرب إدلب

تحرير عبيدة النبواني 🕔 تم النشر بتاريخ : 3 أكتوبر، 2018 10:12:43 م خبر إغاثي وإنساني دفاع مدني

سمارت - إدلب

اندلع حريق وصف بالضخم في أراض حراجية تقدر مساحتها بـ 20 دونما في محيط بلدة بداما بريف جسر الشغور (40 كم غرب مدينة إدلب) شمالي سوريا، وسط استمرار محاولات الدفاع المدني لإخماده.

وقال مدير مركز الدفاع المدني في بلدة بداما وريف جسر الشغور الغربي حسام ظليطو لـ "سمارت" غن النيران اندلعت أولا في إحدى الأراضي الزراعية، ثم امتدت إلى الأشجار الحراجية لتصل للغابات.

وقدر "ظليطو" مساحة الأراضي التي تندلع فيها النيران بنحو 20 دونم (كل دونم يساوي 1000 متر مربع) مرجحا أن يكون سبب الحريق هو الظروف المناخية وارتفاع درجات الحرارة.

ولفت مدير مركز الدفاع المدني إلى صعوبة إخماد النيران بسبب عدم وجود طريق يوصل إلى مكان الحريق، إضافة إلى طبيعة المنطقة الصخرية ما يسبب صعوبة في التعامل مع النيران فيها.

وأشار "ظليطو" ان الحريق ما يزال مستمرا منذ ساعات، مضيفا أنه لا يمكن تحديد وقت تقريبي لإخماده بشكل كامل نظرا لاستخدام "وسائل تقليدية" لإطفاء النيران مثل المضخات المحمولة على الظهر والمعاول و المجارف اليدوية.

وسبق أن احترقت خمسة منازل و20 دونما مزروعا بالأشجار المثمرة في بلدة بداما بداية آب الماضي نتيجة قصف قوات النظام السوري البلدة بقذائف تحوي مادة "الفوسفور" الحارقة.

وشهد ريف اللاذقية الشرقي وريف إدلب الغربي، قصفا صاروخيا ومدفعيا من قبل قوات النظام، ما أدى لمقتل وجرح أعداد من المدنيبن، ونزوح مئات العوائل، وتعليق دوام المدارس، رغم توعد القوات التركية باتخاذ إجراءات تتصدى فيها لقوات النظام إذا حاولت التقدم في المنطقة.

الاخبار المتعلقة

تحرير عبيدة النبواني 🕔 تم النشر بتاريخ : 3 أكتوبر، 2018 10:12:43 م خبر إغاثي وإنساني دفاع مدني
الخبر السابق
بيان منسوب لأهالي حماة يرفض الاتفاق الروسي - التركي حول إدلب
الخبر التالي
تضاعف أسعار الخضروات في القنيطرة بسبب تسويقها في العاصمة دمشق