"قسد" وقوات النظام تشرفان على أعمال تهريب في المعابر المائية شرقي ديرالزور

تحرير محمد الحاج 🕔 تم النشر بتاريخ : 6 أكتوبر، 2018 3:08:45 م خبر عسكري تهريب

سمارت-دير الزور

تشرف كل من "قوات سوريا الديمقراطية"(قسد) و قوات النظام السوري على أعمال تهريب باستخدام المعابر المائية شرقي محافظة دير الزور، شرقي سوريا.

وقالت مصادر محلية لـ"سمارت" السبت، إن عناصر النظام و "قسد" كل في جهته يشرف على أعمال تهريب عناصر من تنظيم "الدولة الإسلامية" ومواد مخدرة ومسروقات بين مناطق سيطرة كل منهما شرق مدينة ديرالزور.

وأوضحت أن مساعد في قوات النظام يشرف على  التهريب من المناطق الخاضعة لسيطرتهم، قرية الكشمة التابعة لمنطقة البوكمال، بينما يستلم آخرون من "قسد" أو ميليشيا "جيش العشائر" ما يتم تهريبه على الضفة الأخرى لنهر الفرات، عند ناحية أبو حمام.

وأشارت المصادر أن معبرا واحدا تشرف عليه القوات الروسية عند قرية الصالحية يعتبر نظاميا، بينما لا تخضع بقية المعابر المنتشرة على طول نهر الفرات شرقي دير الزور، لرقابة وتفتيش.

وسبق أن اشتكى أهالي محافظة دير الزور من الإتاوات التي تفرضها حواجز الميليشيات الموالية  للنظام الموجودة على الطرق بين مدن المحافظة، مع تنديد أيضا بفرض عناصر من "قسد" مبالغ مالية مقابل السماح لنازحين بالدخول لمناطق سيطرتها.

 
 

الاخبار المتعلقة

تحرير محمد الحاج 🕔 تم النشر بتاريخ : 6 أكتوبر، 2018 3:08:45 م خبر عسكري تهريب
الخبر السابق
"الجبهة الوطنية": "تحرير الشام" نقضت هدنة بيننا غرب حلب
الخبر التالي
اعتقالات للعائدين إلى مدينة دير الزور وسط تشديد عند حواجز قوات النظام