مناشدات لتأمين مواد غذائية لمخيم الركبان بعد منع وصولها من قبل النظام

تحرير عبيدة النبواني 🕔 تم النشر بتاريخ : 8 أكتوبر، 2018 12:06:44 م خبر إغاثي وإنساني نزوح

سمارت - حمص

وجهت الإدارة المدنية لمخيم الركبان عند الحدود السورية - الأردنية (220 كم جنوب مدينة حمص) نداء استغاثة لتأمين المواد الأساسية لهم، بعد منع النظام السوري وصول المواد الغذائية إلى مخيم.

وقالت "الإدارة المدنية" في بيانين نشرتهما على صفحتها في "فيسبوك" إن العالقين في المخيم من أهال وأطفال يناشدون المملكة الأردنية والملك والشعب الأردني لمساعدتهم بعد انقضاء أسبوع كامل على منع النظام السوري والميليشيات الإيرانية دخول المواد الغذائية للمخيم.

وأشارت "الإدارة المدنية" إلى عدم توفر المواد الغذائية الأساسية مثل الطحين وحليب الأطفال، إضافة إلى "عدم اكتراث المنظمات الدولية بمصير الأطفال والنساء والشيوخ" عدا عن احتكار التجار للمواد القليلة التي يمكن أن توجد في المخيم.

كذلك طالبت "الإدارة" المنظمات الدولية بتحمل مسؤولياتها تجاه ما يجري في مخيم الركبان الذي يقع "في أرض صحراوية قاحلة لا تحوي أي أشجار ليأكل النازحون أوراقها" وفق تعبير البيان.

وقال مصدر من المخيم لـ "سمارت" الجمعة، إن قوات النظام بدعم من القوات الروسية تواصل حصارهم و تمنع وصول المواد الغذائية ضمن "الخطة الممنهجة للضغط والإسراع في عملية التفاوض لترحيل المخيم".

وتغادر عشرات العوائل مخيم الركبان باتجاه مناطق سيطرة قوات النظام السوري، نتيجة الفقر والمرض وعدم توفر فرص العمل وارتفاع الأسعار وسوء الظروف المعيشية فيه، وسط احتجاجات على تقاعس المنظمات الإنسانية عن تقديم المساعدات.

ويقطن مخيم الركبان نحو 1500عائلة، يعانون من انعدام مقومات الحياة وتردي الوضع الصحي والتعليمي، بالرغم من مناشدت سفيرة النوايا الحسنة لدى الأمم المتحدة بالشرق الأوسط الجهات الدولية الاستجابة الطارئة للوضع الإنساني المتردي.

الاخبار المتعلقة

تحرير عبيدة النبواني 🕔 تم النشر بتاريخ : 8 أكتوبر، 2018 12:06:44 م خبر إغاثي وإنساني نزوح
الخبر السابق
"البعث" يبدل اسم "القيادة القطرية" إلى "اللجنة المركزية" و"الأسد" أمينها العام
الخبر التالي
العثور على جثة مجهولة الهوية في الرقة