معاناة لمئات النازحين في مخيم الخلاوي قرب مدينة جرابلس بحلب

تحرير عبيدة النبواني 🕔 تم النشر بتاريخ : 8 أكتوبر، 2018 3:22:43 م خبر إغاثي وإنساني نزوح

سمارت - حلب

يعاني مئات النازحين من قرية عقيربات في ريف حماة، ظروفا معيشية سيئة في مخيم الخلاوي الذي يقيمون فيه قرب مدينة جرابلس (100 كم شمال شرق مدينة حلب) شمالي سوريا.

ويعيش نحو 500 نازح في المخيم، في مخيم الخلاوي الواقع على الأطراف الشرقية لمدينة جرابلس، والذي يضم نحو مئة خيمة موزعة بشكل عشوائي بعيدة عن بعضها.

ويعتمد قاطنو المخيم النازحون من قرية عقيربات شرق حماة، على بعض الصهاريج أو الآبار القريبة لتأمين حاجاتهم من مياه الشرب والطهي، بينما يجبرون على التوجه إلى مدينة جرابلس لتلقي العلاج أو شراء الحاجات الأساسية.

كذلك يجبر الأطفال على قطع مسافة تصل إلى نحو 3 كم سيرا على الأقدام للوصول إلى أقرب مدرسة في مدينة جرابلس، إذ يحوي المخيم ما يقارب مئة طفل في عمر المدرسة.

ويعاني النازحون في المخيمات العشوائية في مدينة جرابلس  (125كم شرق مدينة حلب) شمالي سوريا، أوضاعا إنسانية صعبة، وانتشارا للأمراض، وانعدام لمقومات الحياة الأساسية في ظل غياب دعم المنظمات والجمعيات الإغاثية.

وقالت رئيسة مكتب الخدمات في المجلس، نور محمد في وقت سابق لـ "سمارت" إنهم يعملون على إخلاء المخيمات العشوائية الموجودة في المدينة بشكل تدريجي، لنقل قاطنيها إلى مخيمات خارجها.

الاخبار المتعلقة

تحرير عبيدة النبواني 🕔 تم النشر بتاريخ : 8 أكتوبر، 2018 3:22:43 م خبر إغاثي وإنساني نزوح
الخبر السابق
وفاة طفلة في مخيم الركبان لعدم تلقي الرعاية الصحية
الخبر التالي
قوات النظام وأجهزته الأمنية تطلب متطوعين من قرى القنيطرة