إحصاء 14 حالة وفاة بمخيم الركبان في حمص خلال أسبوعين

تحرير محمد علاء 🕔 تم النشر بتاريخ : 9 أكتوبر، 2018 3:46:06 م خبر إغاثي وإنساني صحة

سمارت - حمص

أحصى مستوصف "شام" في مخيم الركبان على الحدود السورية – الأردنية (240 كم جنوب شرق مدينة حمص) وسط سوريا، 14 حالة وفاة خلال الأسبوعين الماضيين بسبب نقص الرعاية الطبية.

وقال مدير المستوصف يزن عليوي بتصريح إلى "سمارت" الثلاثاء، إن بين الوفيات أربعة أطفال وامرأتين وثلاثة رجال والباقي كبار بالسن.

وأشار "عيلوي" أن سبب الوفاة بين الكبار بالسن سببها احتشاء العضلة القلبية، لافتا أنهم لايستطيعون تقديم أي علاج لهم لعدم وجود طبيب أو معدات.

وبدوره اتهم رئيس المجلس المحلي بالمخيم الملقب "أبو أحمد درباس الخالدي" بتصريح إلى "سمارت" الأردن بالسعي لحصول مجاعة في المخيم لإجبار النازحين فيه على العودة لمناطق سيطرة قوات النظام السوري.

وأضاف "الخالدي" أن الأمم المتحدة "لم تحرك ساكن" اتجاه المخيم رغم عدم وجود طعام كافي أو حليب أطفال.

وكانت الإدارة المدنية لمخيم الركبان وجهت الاثنين نداء استغاثة لتأمين المواد الأساسية لهم، بعد مرور أسبوع على منع النظام السوري وصول المواد الغذائية إلى مخيم، وأهمها الطحين وحليب الأطفال.

وأعادت منظمة الأمم المتحدة للطفولة "يونيسيففتح النقطة الطبية "الرسمية" الوحيدة في المخيم يوم 23 أيلول الماضي، بعد أن أغلقتها السلطات الأردنية لأكثر من أسبوع، ما أدى حينها إلى وفاة طفلبسبب رفض إدخاله إلى المشافي الأردنية.

ويعاني المخيم منانعدام مقومات الحياة وتردي الوضع الصحي والتعليمي، إذ سبق واعتبرت سفيرة النوايا الحسنة لدى الأمم المتحدة بالشرق الأوسط، أن مكتب مفوضية الأمم المتحدة في عمّان " لم يؤدِ واجبه بأمانة" نحو المخيم.

الاخبار المتعلقة

تحرير محمد علاء 🕔 تم النشر بتاريخ : 9 أكتوبر، 2018 3:46:06 م خبر إغاثي وإنساني صحة
الخبر السابق
"قسد" تعتقل عناصر لها بالرقة بتهمة الفرار
الخبر التالي
الشرطة الروسية تفتتح مركز للانتساب لها في مدينة تلبيسة بحمص