وزير لبناني: النظام السوري رفض عودة عوائل "سنية" لتغيير ديمغرافية المنطقة

اعداد عبد الله الدرويش | تحرير حسن برهان 🕔 تم النشر بتاريخ : 9 أكتوبر، 2018 7:52:15 م خبر عسكريسياسيإغاثي وإنساني لاجئون

سمارت - تركيا

كشف الوزير اللبناني لشؤون النازحين معين المرعبي الاثنين، أن حكومة النظام السوري رفضت عودة عائلات "سنية" إلى منازلها في سوريا، لأنها "تعمل على تغيير ديموغرافي" في سوريا.

وقال "المرعبي" في تصريح لجريدة "الحياة"، إن موافقة النظام السوري على لوائح اللاجئين التي يقدمها لبنان تجري بشكل "استنسابي وممنهج"، حيث أن الأول رفض عودت عوائل "سنية" إلا بأعداد قليلة جدا، لأنه "يعمل على تغيير ديموغرافي، حيث دمر بيوتهم وأقتلع أشجارهم المثمرة".

وتابع: "كما جلب عوائل من مناطق أخرى وأسكنهم مكان الذين هجرهم، وخاصة في القلمون الغربي ومدينة القصير وريفها غربي حمص وسط سوريا".

وأضاف "المرعبي" أن اللاجئ العائد من لبنان إلى سوريا وقابلته المفوضية العليا لشؤون اللاجئين هو بأمان، بينما لا يعرفون مصير اللاجئين الذين لم تزرهم المفوضية، خاصة الدفعات الأولى.

وأردف "المرعبي" أن عدد اللاجئي العائدين إلى سوريا بلغ نحو خمسة آلاف شخص، معظمهم من الأطفال والنساء ورجال كبار في السن والشبان الموالين للنظام، وأردف: النظام السوري "لا يتسامح مع الآخرين حتى الأن".

وسبق أن وسبق أن عاد مئات اللاجئين السوريين من لبنان إلى سوريا منهم  400 لاجئ عادوا إلى منطقة القلمون الغربي، وسط استعدادات لعودة مئات آخرين، وذلك بعد إعلان لبنان موافقة المفوضية العليا لشؤون اللاجئين التابعة للأمم المتحدة، على اقتراح لتقسيمهم اإلى فئات تمهيدا لتنظيم إعادتهم.

الاخبار المتعلقة

اعداد عبد الله الدرويش | تحرير حسن برهان 🕔 تم النشر بتاريخ : 9 أكتوبر، 2018 7:52:15 م خبر عسكريسياسيإغاثي وإنساني لاجئون
الخبر السابق
"محلي دركوش" ينظم المهرجان الأول للرمان غربي إدلب
الخبر التالي
إدارة مخيم الركبان: المواد الغذائية ستنفذ بعد أسبوع ولاخيار سوى أكل لحم الحمير