"الحر": النظام وميليشيات إيرانية تحاول إفشال الاتفاق الروسي-التركي شمالي سوريا

اعداد عبد الله الدرويش 🕔 تم النشر بتاريخ : 10 أكتوبر، 2018 10:41:14 م خبر عسكري الجيش السوري الحر

سمارت - حلب

قال قيادي في "الجبهة الوطنية للتحرير" التابعة للجيش السوري الحر لـ "سمارت" الأربعاء، إن قوات النظام السوري والمليشيات الإيرانية تحاول إفشال الاتفاق الروسي التركي بعد قصفها مناطق غرب مدينة حلب شمالي سوريا.

وأضاف القيادي في "الجبهة الوطنية" النقيب عبد السلام عبد الرزاق، إن قصف قوات النظام والميليشيات الإيرانية لمواقعهم غرب مدينة حلب، يعتبرا خرقا للاتفاق الروسي – التركي، حيث تحاول إفشال الاتفاق لأنها لم تلعب دورا في تنفيذه.

وأردف "عبد الرزاق" أن قوات النظام والميليشيات استهدفت مواقعهم على خطوط التماس بصواريخ فيل والرشاشات الثقيلة من عيار "23، 57"، بينما رد عليهم مقاتلو "الحر" بنيران الأسلحة المتوسطة.

ويأتي قصف قوات النظام بعد ساعات من إعلان وزارة الدفاع التركية في وقت سابق الأربعاء، الإنتهاء من سحب الأسلحة الثقيلة من  المنطقة "مزوعة السلاح" شمالي سوريا، تطبيقا للاتفاق الروسي – التركي، بينما رجحت وزارة الخارجية الروسية  تأخير موعد تنفيذ المنطقة "منزعة السلاح ليوم أو يومين.

الاخبار المتعلقة

اعداد عبد الله الدرويش 🕔 تم النشر بتاريخ : 10 أكتوبر، 2018 10:41:14 م خبر عسكري الجيش السوري الحر
الخبر السابق
"حكومة الإنقاذ" تطالب مزارعين بإدلب بعدم قطاف الزيتون حتى بداية تشرين الثاني
الخبر التالي
تنظيم "الدولة" يهاجم مواقع لـ"قسد" في أنحاء مختلفة شرقي ديرالزور