"الحر": النظام يحاول التملص من اتفاق المنطقة "منزوعة السلاح الثقيل" بقصف إدلب

تحرير حسن برهان 🕔 تم النشر بتاريخ : 20 أكتوبر، 2018 3:32:08 م خبر عسكريسياسي الجيش السوري الحر

سمارت-إدلب

قالت "الجبهة الوطنية للتحرير" التابعة للجيش السوري الحر السبت، إن النظام السوري يحاول التملص وعدم الالتزام باتفاق المنطقة منزوعة السلاح الثقيل بقصفه قرى بإدلب.

وقال الناطق باسم "الجبهة الوطنية" النقيب ناجي مصطفى في تصريح إلى "سمارت"، إن قوات النظام قصفت في وقت سابق اليوم قرى الخوين وأم الخلاخيل والزرزور جنوب إدلب بقذائف المدفعية، رغم وجود مدنيين فيها.

وأضاف "مصطفى" أنهم ردوا على مصادر القصف بنيران الأسلحة المتوسطة والخفيفة.

وسبق أن قصفت قوات النظام قبل يومين، بقذائف المدفعية والدبابات مواقع ضمن المنطقة الخالية من السلاح الثقيل على أطراف مدنية حلب.

وتعتبر المنطقة التي تستهدفها قوات النظام مشمولة بالاتفاق الروسي – التركي القاضي بإنشاء منطقة خالية من السلاح الثقيل بين مناطق سيطرة النظام ومناطق سيطرة الفصائل، حيث تعهدت روسيا بعدم تعرض المنطقة للقصف من قبل النظام.

الاخبار المتعلقة

تحرير حسن برهان 🕔 تم النشر بتاريخ : 20 أكتوبر، 2018 3:32:08 م خبر عسكريسياسي الجيش السوري الحر
الخبر السابق
كندا تستعد لإعادة توطين متطوعين من الدفاع المدني السوري
الخبر التالي
أهالي حي بمدينة دير الزور يشتكون عدم رفع الأنقاض وانتشال الجثث