"تحرير الشام" تقتحم بلدة غرب حلب وتزيل أعلام الثورة والدفاع المدني

تحرير عبيدة النبواني 🕔 تم النشر بتاريخ : 20 أكتوبر، 2018 10:29:02 م خبر عسكريسياسي هيئة تحرير الشام

سمارت - حلب

اقتحمت قوة عسكرية تتبع لـ "هيئة تحرير الشام" السبت، بلدة باتبو (35 كم غرب مدينة حلب) شمالي سوريا، واقتلعت أعلام الثورة السورية والدفاع المدني، بعد المظاهرة التي خرجت فيها الجمعة.

وكان مئات المدنيين نظموا في بلدة باتبو مظاهرة مركزية حضر فيها أهال من مدينة الأتارب وبلدات أبين سمعان والجينة وكفر ناصح، للوقوف مع الدفاع المدني بعد أن طالبت روسيا الدول الغربية بإخراج عناصره من سوريا.

وقال مصدر محلي من البلدة لـ "سمارت" إن رتلا عسكريا لـ "تحرير الشام" يتألف من ثلاث عربات مزودة برشاشات "دوشكات" تحمل عددا من العناصر، اقتحم البلدة مساء السبت، واقتلع أعلام الثورة السورية وأعلام الدفاع المدني، التي تزيّن الساحة العامة (ساحة الحرية)، ثم غادروا البلدة دون التعرض للأهالي.

وردا على ذلك أصدر أعضاء تنسيقية بلدة باتبو بيانا يدين هذه التصرفات، مشيرينة أن بعض عناصر "الهيئة" استهدفوا بالرصاص الحي الجمعة، رتلا لمتظاهرين مدنيين أثناء قدومه إلى البلدة من مدينة الأتارب، مطالبين المسؤولين في "تحرير الشام" بإجراء تحقيق حول ذلك.

وخرج مئات السوريين الجمعة، بمظاهرات في محافظات حلب و إدلب و حماة، تضامنا مع الدفاع المدني وللتأكيد على مطلب الشعب السوري بإسقاط النظام.

وسبق أن أوقفت "تحرير الشام" عددا من الناشطين شمالي سوريا، بينها احتجاز المحامي ياسر السليم في مدينة كفرنبل، إضافة لاحتجاز ناشطين في مدينة الدانا، وقبلها احتجاز الفريق الإعلامي الذي وثق حصار قوات النظام السوري لبلدة مضايا غرب دمشق.

الاخبار المتعلقة

تحرير عبيدة النبواني 🕔 تم النشر بتاريخ : 20 أكتوبر، 2018 10:29:02 م خبر عسكريسياسي هيئة تحرير الشام
الخبر السابق
مقتل تاجر بإطلاق النار عليه في الرقة
الخبر التالي
ضحايا معظمهم أطفال بحادثين منفصلين في ريف إدلب