"الإدارة الذاتية" تشتري نحو 4 آلاف طن قطن بالحسكة ومزارعون يطالبون بتعويض الخسائر

تحرير عبد الله الدرويش 🕔 تم النشر بتاريخ : 21 أكتوبر، 2018 7:00:33 م خبر أعمال واقتصاداجتماعي زراعة

سمارت - الحسكة

اشترت "الإدارة الذاتية" الكردية أربعة آلاف طن من محصول القطن في محافظة الحسكة شمالي شرقي سوريا، بينما طالبها المزارعون بتعويض خسارتهم بالزراعة.

وقال مدير مركز محلجة الحسكة رامان عبد الغفور في تصريح إلى "سمارت" الأحد، إن "الإدارة الذاتية" خصصت أربع مراكز لشراء القطن من المزارعين في مناطق سيطرتها اثنين في محافظة الحسكة "المحلجة، قرية المبروكة" وآخران في محافظة الرقة بقريتي الجلبية والكبش.

وتابع: " اشترينا نحو 4000 طن بسعر 300 ليرة سورية للكيلو الواحد، حيث نجمع القطن من المزارعين في المراكز التي خصصناها، ثم نرسله إلى محافظة حماة الخاضعة لسيطرة قوات النظام السوري، في محاولة لمنع تحكم التجار بهم".

وأضاف "عبد الغفور" أن محصول القطن للعام الجاري غير مؤهل للتصدير خارج سوريا أو الإنتاج ضمن المحالج في الحسكة، نتيجة تعرضه للمرض وانخفاض جودته ومواصفاته، لافتا أنهم سيوزعون بذار جديد وأسمدة للمزارعين، لمعالجة المرض وتحسين جودة الإنتاج. 

وطالب المزارع محمد الحسين "الإدارة الذاتية" بتعويض المزارعين بالخسائر التي لحقت بهم، كونها شجعتهم على الزراعة، مشرا أنه زرع نحو 50 دونما (خمسين ألف متر) بالقطن بتكلفة خمسة ملايين ليرة سورية، وجنى مليون ليرة سورية فقط، بعد أن تعرض محصوله لمرض "دودة الجوز".

و لحقت خسائر مادية بالمزارعين والعمال بإنتاج محاصيل القطن في الحسكة، بسبب ارتفاع تكاليف الإنتاج والأضرار التي لحقت بالمحصول لإصابته بآفة "دودة الجوز".

وسبق أن عانى المزارعون من ارتفاع أسعار المبيدات الزراعية بمناطق سيطرة "الإدارة الذاتية"، فضلا عن الجفاف وقلة الأمطار الذي ضرب موسم القمح، ما دفع عشرات المزارعين لتحويل حقول القمح إلى مراعي للمواشي.

الاخبار المتعلقة

تحرير عبد الله الدرويش 🕔 تم النشر بتاريخ : 21 أكتوبر، 2018 7:00:33 م خبر أعمال واقتصاداجتماعي زراعة
الخبر السابق
شكاوى خلال المؤتمر السنوي لـ"الهيئة السورية للرياضة" في مدينة أعزاز بحلب (فيديو)
الخبر التالي
النظام يعتقل ستة شبان من مدينة حماة لسوقهم إلى التجنيد