اتفاق ينهي الاقتتال بين "تحرير الشام" و"الجبهة الوطنية" جنوب إدلب

تحرير رائد برهان 🕔 تم النشر بتاريخ : 24 أكتوبر، 2018 10:59:16 ص خبر عسكري هيئة تحرير الشام

سمارت - إدلب

توصلت "هيئة تحرير الشام" و"الجبهة الوطنية للتحرير" إلى اتفاق أنهى الاقتتال الذي دار بينهما قرب بلدة جرجناز جنوب مدينة إدلب شمالي سوريا.

ودارت اشتباكات الثلاثاء بين "تحرير الشام" و"ألوية صقور الشام" التابعة لـ"الجبهة الوطنية"، على خلفية إنشاء الأخيرة حاجزا قرب البلدة، ما أدى لمقتل مدني وجرح آخرين.

ونص الاتفاق الذي اطلعت عليه "سمارت" الأربعاء، إلى عودة الأمور إلى ما كانت عليه في الحاجز وفك الاستنفار بين الطرفين وسحب جميع الحواجز التي أنشئت على خلفيته.

كما نص على الإفراج عن الموقوفين من الطرفين على خلفية الاقتتال، وتحديد أماكن حواجز "صقور الشام" في المنطقة، إضافة إلى إحالة ملف القتلى الذين سقطوا إلى لجنة قضائية متفق عليها.

وفي نيسان الماضي، سقط قتلى وجرحى في مواجهات بين الطرفين في منطقة جبل الزاوية جنوب إدلب، تبع ذلك احتجاجات شعبية طالبت بتحييد المناطق السكنية عن الاقتتال بين الفصائل.

وشهد مطلع العام الجاري مواجهات وتوترات بين "تحرير الشام" وفصائل "جبهة تحرير سوريا" (المنضوية في الجبهة الوطنية) في محافظتي إدلب وحلب، تسببت بمقتل وجرح مدنيين وشلل الحركة المرورية والتجارية.

الاخبار المتعلقة

تحرير رائد برهان 🕔 تم النشر بتاريخ : 24 أكتوبر، 2018 10:59:16 ص خبر عسكري هيئة تحرير الشام
الخبر السابق
فرنسا تخطط لإعادة أطفال عناصر فرنسيين في تنظيم "الدولة" من سوريا
الخبر التالي
جريحان لـ "قسد" بانفجار عبوة ناسفة شمال الرقة