تنظيم "الدولة" يستعيد المناطق التي خسرها أمام "قسد" شرق ديرالزور

تحرير عبد الله الدرويش 🕔 تم النشر بتاريخ : 29 أكتوبر، 2018 12:12:40 م خبر عسكري تنظيم الدولة الإسلامية

سمارت - دير الزور

استعاد تنظيم "الدولة الإسلامية" جميع المناطق التي خسرها خلال العملية العسكرية الأخيرة لـ "قوات سوريا الديمقراطية" (قسد) المدعومة من التحالف الدولي في محافظة دير الزور شرقي سوريا.

وقال مصدر عسكري في "قسد" لـ "سمارت" الاثنين، إن "جميع المناطق التي سيطرنا عليها خلال عام كامل شرقي دير الزور أخذها تنظيم الدولة في اليومين الماضيين، وهي بلدة السوسة وقريتي الباغوز فوقاني وتحتاني وعدة مواقع في محيط مدينة هجين، وصولا إلى حقل التنك النفطي شمالا والحدود العراقية شرقا.

وأضاف المصدر الذي فضل عدم كشف اسمه لأساب أمنية، أنهم خسروا عددا كبيرا من عناصرهم بين قتلى وجرحى وأسرى، مردفا أن جزء من العناصر المتبقين عبروا إلى الأراضي العراقية، وآخرين تراجعوا إلى حقل التنك.

وأكد المصدر وجود خلافات بين قيادات "قسد" نتيجة الخسارة الأخيرة، وتابع: "التحالف الدولي أعاد هيكلة صفوفنا منذ شهر بعد فشل مهمتنا".

إلى ذلك اعترف المبعوث الأمريكي الخاص للتحالف الدولي بريت ماكغورك بتغريدة في "تويتر"، بخسارة "قسد" مناطق أمام تنظيم "الدولة" في ديرالزور، وأردف: القتال صعب لأن المعركة بمراحلها الأخيرة (...) ومعظم عناصر التنظيم يرتدون أحزمة ناسفة".

وسبق أن قالت مصادر محلية لـ "سمارت" قبل يوم، إن التنظيم استعاد السيطرة على بلدة السوسة وقرية الباغوز فوقاني، مستغلا العاصفة الرملية التي ضربت المنطقة.

وأعلنت "قسد" قبل أكثر من شهر عن بدء المرحلة الأخيرة من معركة "عاصفة الجزيرة" للسيطرة على المناطق الخاضعة لسيطرة التنظيم شرق ديرالزور، حيث قتل وجرح خلال المواجهات عناصرمن الطرفين، وسط  النزوح الجماعي للمدنيين.

الاخبار المتعلقة

تحرير عبد الله الدرويش 🕔 تم النشر بتاريخ : 29 أكتوبر، 2018 12:12:40 م خبر عسكري تنظيم الدولة الإسلامية
الخبر السابق
شكاوى من ضعف الخدمات الطبية في ريف حمص الشمالي
الخبر التالي
قوات النظام تغلق معبر أبو الظهور شرق إدلب