مؤتمر لمناقشة "خارطة طريق منبج" بحلب

تحرير عبد الله الدرويش 🕔 تم النشر بتاريخ : 1 نوفمبر، 2018 11:34:09 م خبر دوليسياسياجتماعي تركيا

سمارت - حلب

نظمت لجنة "إعادة الاستقرار" الخميس، مؤتمر لهيئات مدنية وعسكرية في مدينة جرابلس بحلب شمالي سوريا، لمناقشة اتفاق "خارطة طريق منبج" الموقع بين تركيا والولايات المتحدة الأمريكية.

وحضر المؤتمر عدة منظمات مجتمع مدني و"المجلس العسكري وغرفة عمليات" مدينة منبج التابعان للجيش السوري الحر، إضافة إلى عدد من النازحين منها، حيث أكدوا على استعدادهم لإدارة المنطقة عسكريا ومدنيا.

وقال قائد "غرفة عمليات منبج" يلقب نفسه "أبو الفاروق" في تصريح إلى "سمارت"، "ندعم الحل السياسي في المنطقة الذي يعيدنا إلى منازنا التي هجرونا منها من قبل تنظيم الدولة الإسلامية وقوات سوريا الديمقراطية"، مردفا "في حال لم ينجح، نحن مستعدون للحل العسكري".

وأضاف مدير قسم الدراسات في "إعادة الاستقرار" أن الهدف من المؤتمر هو تحضير أهالي منبج المقيمين في جرابلس للعودة إلى منازلهم، مؤكدا أنهم يدعمون الحل السياسي الذي يضمن عودتهم لمناطقهم لكن من دون "قسد".

وأردف الناشط هاني السلال من منبج أن المؤتمر جاء استكمالا لورشات عمل سابقة بهدف إيجاد النقاط المشتركة بين أبناء منبج بالنسبة للاتفاق، إضافة إلى "توجيه رسالة سياسية للمجتمع الدولي أنهم ضد كل من يحتكر حكم المنطقة لنفسه".

وبدأ الجيشان التركي والأمريكي في وقت سابق الخميس، تسيير دوريات مشتركة في محيط مدينة منبج بحلب شمالي سوريا، في إطار اتفاق "خارطة الطريق" الموقع بين الطرفين.

ويعتبر تسير الدوريات المشتركة هو البند الأخير من اتفاق "خارطة طريق منبج الذي يقضي بتسييرها في المنطقة، تمهيدا لإخراج  "وحدات حماية الشعب" الكردية منها.

الاخبار المتعلقة

تحرير عبد الله الدرويش 🕔 تم النشر بتاريخ : 1 نوفمبر، 2018 11:34:09 م خبر دوليسياسياجتماعي تركيا
الخبر السابق
"ترامب" وأردوغان" يبحثان الوضع في الشمال السوري
الخبر التالي
الأمم المتحدة تحدد موعد جديد لإيصال المساعدات إلى مخيم الركبان