"الحر" يستهدف قوات النظام ردا على قصفها للمدنيين جنوب إدلب

تحرير عبد الله الدرويش 🕔 تم النشر بتاريخ : 2 نوفمبر، 2018 9:38:18 م خبر عسكري الجيش السوري الحر

سمارت - إدلب

قالت الجبهة الوطنية للتحرير الجمعة، إنها استهدفت مواقع قوات النظام السوري، ردا على قصفها بلدات وقرى جنوب مدينة إدلب شمالي سوريا.

وقتل عشرة مدنيين بينهم طفل وجرح آخرين في وقت سابق الجمعة، نتيجة قصف قوات النظام جرجناز بأكثر من 22 قذيقة مدفعية وصاروخ من مواقعها في قرية كفريا.

وأضاف المتحدث الرسمي باسم "الجبهة الوطنية" النقيب ناجي مصطفى في تصريح إلى "سمارت"، إنهم استهدفوا مواقع قوات النظام في بلدة أبو الظهور وقريتي تل مراق وأبو دالي، بصواريخ بعيدة المدى، حيث حققوا إصابات مباشرة دون رصد الخسائر.

وأشار "مصطفى" أن النظام يحاول إفشال الاتفاق الروسي – التركي في استهدافه المتكرر لمناطق سيطرة الجيش السوري الحر، لافتا أن الجيش التركي المتواجد في نقاط المراقبة يوثق خروقات النظام، دون أي رد.

ويأتي قصف بعد يوم من هجوم لـ "هيئة تحرير الشام" على نقطة لقوات النظام وقتلت عددا منهم في المنطقة المنزوعة السلاح قرب بلدة أبو الضهور، إذ يعتبر الهجوم الأول لها بعد الاتفاق الذي توصل إليه الرئيس الروسي فلاديمير بوتين ونظيره التركي رجب طيب أردوغان منتصف أيلول الفائت.

الاخبار المتعلقة

تحرير عبد الله الدرويش 🕔 تم النشر بتاريخ : 2 نوفمبر، 2018 9:38:18 م خبر عسكري الجيش السوري الحر
الخبر السابق
منظمة حقوقية توثق مقتل 689 إعلاميا في سوريا منذ عام 2011
الخبر التالي
فتح معبر مورك شمال حماة بعد توقفه لقرابة الثلاثة شهور