تركيا: إنهاء ارتباط الولايات المتحدة بـ "الوحدات" الكردية ضرورة لاستقرار سوريا

اعداد ميس نور الدين | تحرير عبيدة النبواني 🕔 تم النشر بتاريخ : 3 نوفمبر، 2018 6:22:53 م خبر عسكريسياسي تركيا

سمارت - تركيا

اعتبرت وزارة الخارجية التركية السبت، أن إنهاء الارتباط بين الولايات المتحدة الأمريكية و"وحدات حماية الشعب" الكردية "، هو ضرورة أساسية لإحلال سلام واستقرار دائمين في سوريا.

جاء ذلك على لسان مساعد وزير الخارجية التركي سداد أونال، خلال لقاءات جمعته مع مستشار وزارة الخارجية الأمريكية ديفيد هيل، ومستشار وزارة الدفاع الأمريكية جون رودن، في العاصمة الأمريكية واشنطن يومي الخميس والجمعة.

وأكد "أونال" أن فك الولايات المتحدة ارتباطها بـ "وحدات حماية الشعب" هو ضرورة أساسية ليس لإحلال الأمن والاستقرار في سوريا، بل من أجل أمن تركيا القومي أيضا.

 يأتي ذلك بعد إعلان تركيا الثلاثاء الماضي، الانتهاء من التجهيز لشن عمليات عسكرية في المناطق الخاضعة لسيطرة "قوات سوريا الديمقراطية" (قسد) شمالي شرقي سوريا، بينما أعربت الخارجية الأمريكية عن قلقها من الضربات العسكرية بالمنطقة في ظل وجود جنود أمريكيين فيها.

في سياق متصل، رحب "أونال" ببدء تسيير الدوريات المشتركة بين بلاده والولايات المتحدة الأمريكية في منطقة منبج بحلب شمالي سوريا، مشددا على ضرورة تطبيق اتفاق "خارطة طريق منبج بكل جوانبه (...) لتحقيق التهدئة في المنطقة".

وبدأ الجيشان التركي والأمريكي الخميس، تسيير دوريات مشتركة في محيط مدينة منبج بحلب، في إطار اتفاق "خارطة الطريق" الموقع بين الطرفين.

وأعلنت وزارة الخارجية التركية مطلع حزيران الماضي، التوصل لاتفاق "خارطة طريق" مع الولايات المتحدة بخصوص مدينة منبج الخاضعة لسيطرة "قسد" المدعومة من التحالف الدولي بقيادة واشنطن.

الاخبار المتعلقة

اعداد ميس نور الدين | تحرير عبيدة النبواني 🕔 تم النشر بتاريخ : 3 نوفمبر، 2018 6:22:53 م خبر عسكريسياسي تركيا
الخبر السابق
وجهاء عشائر في الرقة يعتبرون التعامل مع "قسد" خيانة
الخبر التالي
انطلاق حملة لقاح ضد "الحصبة" تستهدف 23 ألف طفل غرب حلب