أهال في الرقة يطردون مسؤولين في "الإدارة الذاتية" من تشييع أحد الوجهاء

تحرير عبيدة النبواني 🕔 تم النشر بتاريخ : 4 نوفمبر، 2018 12:35:43 ص خبر عسكرياجتماعي وحدات حماية الشعب الكردية

سمارت - الرقة

طرد أهال من مدينة الرقة شمالي شرقي سوريا السبت، قياديين لدى "الإدارة الذاتية" الكردية، خلال محاولتهم حضور تشييع أحد وجهاء العشائر، كان قتل أمس برصاص مجهولين في المدينة.

وتداول ناشطون على مواقع التواصل الاجتماعي مقاطع مصورة تظهر قيام الأهالي بطرد أشخاص من "الإدارة الذاتية" قالوا إنهم أعضاء في "مجلس الرقة المدني" بينهم الرئيسة المشتركة للمجلس ليلى مصطفى، إضافة إلى قيادي في صفوف "قسد" يعرف باسم "لقمان الساحة".

جاء ذلك خلال تشييع الشيخ بشير الفيصل الهويدي، وهو أحد وجهاء عشيرة "العفادلة"، والذي أعلن تنظيم "الدولة الإسلامية" المسؤولية عن اغتياله بتهمة التعامل مع "قسد" مهددا استهداف جميع المتعاونيين معها، بينما شكك الأهالي بصحة بيان التنظيم، محملين مسؤولية مقتله لـ "قسد".

وأصدرت عشيرة "السبخة" في الرقة، بيانا تدين فيه اغتيال "الهويدي" داعية أبناء المدينة للتوحد من أجل إعادة قرار الرقة لأبنائها وفق وصف البيان، معلنة رفضها أن يكون أي من أبنائها ضمن صفوف "قسد"، داعية بقية العشائر لمقاطعة كل من يتعامل معهم.

وقال البيان إن اغتيال "الهويدي" يحتاج إلى تشكيل لجنة تحقيق خاصة تضم عددا من شيوخ العشائر، لبحث تفاصيل الاغتيال وإعلان نتائجها، كما سبق أن اعتبر وجهاء عشائر من مدينة الرقة أن التعامل مع "قسد" خيانة، قبل انتهاء التحقيقات باغتيال "الهويدي".

وشهدت مدينة الرقة حالات توتر بين "قسد" وعشائر المنطقة، إذ سبق أن طالبت عشيرة "الحليسات"التحالف الدولي في حزيران الماضي بالإفراج عن معتقلين من أبنائها لدى "قسد"، كما طالب وفد من شيوخ العشائر قبل ذلك، "مجلس الرقة المدني" بإيقاف عمليات التجنيد الإجباري.

وسبق أن شهدت مدينة الرقة توترا أمنيا وحملات اعتقال على خلفية خروج عدة مظاهرات في أحياء الرميلة والمشلب والمحطة ضد تواجد "وحدات حماية الشعب" الكردية فيها، كما انتشرت شعارات على جدران في تلك الأحياء، ضد "حزب العمال الكردستاني" (PKK)  الذي تتهم "الوحدات" بالتبعية له.

الاخبار المتعلقة

تحرير عبيدة النبواني 🕔 تم النشر بتاريخ : 4 نوفمبر، 2018 12:35:43 ص خبر عسكرياجتماعي وحدات حماية الشعب الكردية
الخبر السابق
طلاب طب بشري في حماة يكشفون تشريح جثث عليها آثار تعذيب
الخبر التالي
دخول قافلة مساعدات إغاثية إلى مخيم الركبان