لقاء بين "تربية إدلب" ومعلمين في مدينة سراقب لحل خلاف منهاج النظام

تحرير رائد برهان 🕔 تم النشر بتاريخ : 4 نوفمبر، 2018 11:49:20 م خبر فن وثقافة ثقافة

سمارت - إدلب

التقى ممثلون عن مديرية تربية إدلب "الحرة" مع معلمين في مدينة سراقب شرقي إدلب شمالي سوريا، لحل الخلافات المتعلقة بتدريس منهاج النظام السوري في مدارس المدينة.

وقال المعلم عبيدة الشيخ ديب لـ"سمارت" الأحد، إن اللقاء جاء لحل الخلاف بين المعلمين ومديرية التربية بعد محاولة الأخيرة فرض منهاجها عليهم وإصرارهم على تدريس منهاج النظام.

واعتبر "الشيخ ديب" أن "اللقاء لم يكن مثمرا، إذ حاول كل من الطرفين التمسك برأيه، الأمر الذي سينعكس سلبا على الطلاب"، على حد تعبيره.

واشتكت المحامية سلمى عباس التي حضرت اللقاء، من تهديدات مديرية التربية التابعة للحكومة السورية المؤقتة للمعلمين بالفصل أو النقل إذا لم يدرّسوا الطلاب مناهجها، مطالبة إياها بإنشاء مدارسها الخاصة وتعيين معلمين خاصين بتدريس هذه المناهج.

وأوضح مصدر مسؤول مطلع على العملية التعليمية في إدلب لـ"سمارت"، أن أكثر من سبعين بالمئة من المدارس في المحافظة تدرس مناهج النظام ويتلقى المعلمون فيها رواتبهم من مؤسساته.

وتتشابه المناهج التابعة للنظام و"الحكومة المؤقتة" في معظم المواد باستثناء مادتي التاريخ و"التربية القومية" اللتين عدلتهما الأخيرة بحيث لا تخالفان مبادئ الثورة السورية.

وتعاني العملية التعليمية في المناطق الخارجة عن سيطرة النظام شمالي سوريا من صعوبات عدة، أبرزها القصف المكثف من قبل النظام وروسيا وقلة أعداد المعليم وتراجع الدعم المادي.

الاخبار المتعلقة

تحرير رائد برهان 🕔 تم النشر بتاريخ : 4 نوفمبر، 2018 11:49:20 م خبر فن وثقافة ثقافة
الخبر السابق
روسيا تبحث مع النظام السوري "اللجنة الدستورية"
الخبر التالي
مقتل ضابط للنظام باشتباكات مع تنظيم "الدولة" شرق السويداء