عودة العمل بشكل جزئي إلى معبر الراعي شمال حلب بعد يوم على إغلاقه

تحرير عبيدة النبواني 🕔 تم النشر بتاريخ : 5 نوفمبر، 2018 3:08:19 م خبر عسكريأعمال واقتصاد اقتصادي

سمارت - حلب

عادت حركة العمل بشكل جزئي إلى معبر الراعي الحدودي مع تركيا شمال مدينة حلب شمالي سوريا، الاثنين، بعد إغلاقه من قبل تركيا إثر مهاجمته من "فرقة السلطان مراد" التابعة للجيش السوري الحر.

وقال مصدر إعلامي من المجلس المحلي في البلدة لـ "سمارت" إن مجموعات من "إدارة الكوارث والطوارئ التركية" (أفاد) وسيارات من "الهلال الأحمر" وصلت إلى المعبر ودخلت بشكل اعتيادي الاثنين، دون حدوث مشاكل.

وأشار المصدر الذي طلب عدم كشف اسمه أن الخلافات التي حدثت بين الشرطة الحرة ومقاتلين من "السلطان مراد" يمكن أن تحل بشكل نهائي اليوم وفق قوله،

ولفت المصدر أن أهمية المعبر تأتي من كونه يتوسط مدن جرابلس واعزاز والباب، ما يشكل ممرا مهما للتجار في جميع مناطق "درع الفرات".

وأضاف المصدر أن "غرفة تجارة الراعي" حصلت مؤخرا على إذن لـ 148 تاجرا بهدف السماح لهم بالدخول إلى تركيا والخروج منها، حيث تمر من المعبر مواد متنوعة أهمها المواد الغذائية الموسمية والدواجن والأعلاف والاحتياجات اليومية، إضافة للفحم المستخدم في التدفئة.

وقال مصدر من الشرطة التي تدير المعبر لـ"سمارت"، إن نحو مئة مقاتل من "السلطان مراد" هاجموا المعبر ما دفع الشرطة للانسحاب" لتقرر الحكومة التركية  إغلاقه حتى عودة عمل الشرطة إليه، بينما نفى مسؤول إعلامي في "السلطان مراد" أن تكون لهم أي علاقة بالموضوع.

وافتتحت تركيا المعبر منتصف كانون الأول الماضي، بعد أن طردت تنظيم "الدولة الإسلامية" من مساحات واسعة شمال وشرق حلب بالتعاون مع الجيش الحر في إطار عملية "درع الفرات".

الاخبار المتعلقة

تحرير عبيدة النبواني 🕔 تم النشر بتاريخ : 5 نوفمبر، 2018 3:08:19 م خبر عسكريأعمال واقتصاد اقتصادي
الخبر السابق
القضاء الفرنسي يصدر مذكرات اعتقال بحق مسؤولين في مخابرات النظام
الخبر التالي
شكاوى لسائقين شمال حمص بعد فرض الحصول على "بطاقة ذكية" لتعبئة الوقود