النظام يبدأ "تسوية أوضاع" أشخاص في مدينة سقبا شرق دمشق

تحرير محمد علاء 🕔 تم النشر بتاريخ : 5 نوفمبر، 2018 8:25:16 م خبر سياسي قوات النظام السوري

سمارت - تركيا

بدأت قوات النظام السوري "تسوية أوضاع" أشخاص في مدينة سقبا (10 كم شرق العاصمة السورية دمشق).

وقال أحد ناشطي الغوطة الشرقية للعاصمة دمشق (مهجر إلى الشمال السوري) بتصريح إلى "سمارت" الاثنين، إن "التسوية" بدأت السبت الماضي، مشيرا أن النظام تأخر فيها كونه ينفذها بكل مدينة وبلدة بشكل منفرد.

وأشار الناشط أن قوات النظام لاتقبل جميع طلبات "التسوية" حيث تعتقل عدد من المتقدمين وتحولهم إلى الأفرع الأمنية أو تسوقهم إلى التجنيد الإجباري.

ولفت الناشط أن التسوية لا تشمل أبناء المدينة المتواجدين في مراكز الإيواء بالعاصمة دمشق وريفها، موضحا أن هناك صعوبات كبيرة بالتواصل بين المهجرين وأقاربهم في الغوطة الشرقية بسبب اعتقالات قوات النظام.

وبدورها، قالت وسائل إعلام النظام إن عدد "المستفيدين" من "التسوية" في المدينة بلغ 1000 شخص ممن تتراوح أعمارهم بين 16 و45 عاما، دون إيضاح ما إذا قبلت طلباتهم أم لا.

وسبق أن أعلنت قوات النظام السبت 15 نيسان 2018، السيطرة على كامل الغوطة الشرقية  بعد خروج الدفعة الأخيرة من مهجري مدينة دوما.

ويتضمن اتفاق خروج الجيش السوري الحر والكتائب الإسلامية إجراء "تسوية" للمدنيين كضمان لعدم اعتقالهم، لكن ذلك لا يمنع قوات النظام من إجراء عمليات اعتقال إذ سجلت عشرات الحالات في عدن مدة أجرت "تسويات".

الاخبار المتعلقة

تحرير محمد علاء 🕔 تم النشر بتاريخ : 5 نوفمبر، 2018 8:25:16 م خبر سياسي قوات النظام السوري
الخبر السابق
تركيا توقف 24 شخصا للاشتباه بانتمائهم وتمويلهم لتنظيم "الدولة"
الخبر التالي
ثلاثة جرحى مدنيين بانفجارة عبوة ناسفة شمال حلب