فصيل يطالب "الجيش الوطني" في حلب بتخفيف الضرائب على شحنات المازوت

اعداد ميس نور الدين | تحرير حسن برهان 🕔 تم النشر بتاريخ : 7 نوفمبر، 2018 12:23:55 م خبر عسكريأعمال واقتصاد اقتصادي

سمارت - حلب

طالب لواء "السلطان سليمان شاه" الجيش الوطني السوري التابع للحكومة المؤقتة في حلب، بتخفيف الضرائب المفروضة على شحنات المازوت التي تعبر من شرقي سوريا نحو شماليها.

وقال اللواء في بيان اطلعت عليه "سمارت" الأربعاء، إن فرض "الجيش الوطني السوري" ضرائب مالية على سيارات التجار المحملة بمادة المازوت وعدم مراقبتهم لمنع احتكارها أدى لارتفاع سعرها "بشكل ملحوظ" وسط وشمالي سوريا.

وطالب اللواء، "الجيش الوطني" بتسهيل حركة عبور سيارات المازوت إلى المناطق الخارجة عن سيطرة النظام في حماة وحلب وإدلب وتخفيف قيمة الضرائب المفروضة عليها تزامنا مع حلول فصل الشتاء.

وسبق أن فرضت "فرقة الحمزة" التابعة للجيش السوري الحر أواخر حزيران الفائت، ضرائب مالية شملت سيارات المسافرين والشاحنات التجارية وصهاريج المحروقات المتنقلة بين مناطق "درع الفرات" ومحافظة إدلب، وسط معاملة "غير أخلاقية"، بحسب مصدر محلي.

في سياق متصل قالت شركة "وتد للبترول" عبر وسائل إعلامها، إن سعر لتر المازوت يباع بـ 375 ليرة سورية بينما سعر البرميل "بالجملة" 75500 ليرة، وعزت ارتفاع أسعار المحروقات إلى الإقبال الكبير على شرائه من قبل الأهالي خوفا من "إنقطاع الطريق الواصل بين مناطق عفرين واعزاز بسبب التوقعات لبدء عملية عسكرية في مدينة منبح بحلب".

وارتفعت أسعار المحروقات والغاز في محافظة إدلب وغرب حلب في 25 أذار الماضي، بعد إغلاق الطريق  الواصل إلى منطقة عفرين شمال حلب على خلفية عملية عسكرية تركية فيها، وسط مطالب الأهالي بمحاسبة التجار الذين يحتكرونها عقب انقطاعها مدة أكثر من عشرة أيام.

الاخبار المتعلقة

اعداد ميس نور الدين | تحرير حسن برهان 🕔 تم النشر بتاريخ : 7 نوفمبر، 2018 12:23:55 م خبر عسكريأعمال واقتصاد اقتصادي
الخبر السابق
ضابط أمن في النظام يشارك بخطف طفلة وشاب في السويداء
الخبر التالي
قوات النظام تعتقل خمسة أشخاص في بلدة تل شهاب بدرعا