انتشار الجرائم ضد الأطفال في مناطق سيطرة النظام بحلب

تحرير عبد الله الدرويش 🕔 تم النشر بتاريخ : 8 نوفمبر، 2018 7:11:27 م خبر عسكري حقوق الطفل

سمارت - حلب

شهدت مدينة حلب الخاضعة لسيطرة قوات النظام السوري شمالي سوريا، انتشارا لجرائم اغتصاب وقتل وخطف الأطفال في الأونة الأخيرة، وسط تخوف من الأهالي.

وقالت مصادر محلية لـ "سمارت" الخميس، إن شخص متعاون مع ميليشا "الدفاع الوطني" التابعة لقوات النظام حاول خطف واغتصاب طفلة عمرها تسع سنوات، خلال توجهها إلى مدرستها قرب قلعة حلب، إلا أن أهال من المنطقة ألقوا القبض عليه عليه قبل ارتكاب الجريمة.

وأضافت المصادر التي طلبت عدم نشر أسماءها لأسباب أمنية، أن المدينة سجلت عددا من جرائم الاغتصاب والقتل والخطف بحق الأطفال في الأونة الأخيرة، حيث أقدم شخص على اغتصاب وقتل طفل على سطح أحد الأبنية السكنية في حي سيف الدولة.

وتابعوا أن حادثة مشابهة حدث في شارع خان الحرير، إذ اغتصب مجهول طفل على سطح أحد الأبنية، كما اختطف مجهولون طفل عمره سبع سنوات دون معرفة أي تفاصيل عن ظروف اختطافه.

واعتقلت قوات النظام شخصا في حي الفيض نهاية تشرين الأول الماضي، متهم بارتكاب جريمتي اغتصاب وقتل بحق طفلين، حسب المصادر.

ويتخوف أهال من استمرار الجرائم المرتكبة بحق الأطفال، وسط عجز قوات النظام وأجهزتها الأمنية من إلقاء القبض على مرتكبيها.

وتشهد مدينة حلب فلتانا أمنيا منذ سيطرة قوات النظام عليها نهاية كانون الأول 2016، حيث سجلت عدة جرائم والسرقة، وسط اتهامات من أهال لعناصر قوات النظام أو الميليشيات التابعة لها بارتكابها.

الاخبار المتعلقة

تحرير عبد الله الدرويش 🕔 تم النشر بتاريخ : 8 نوفمبر، 2018 7:11:27 م خبر عسكري حقوق الطفل
الخبر السابق
النظام يعلن إطلاق سراح جميع مختطفي السويداء لدى تنظيم "الدولة" بعملية عسكرية
الخبر التالي
روسيا: من السابق لأوانه الحديث عن استكمال اتفاق إدلب