تحليق لطائرات حربية روسية فوق محافظة إدلب

تحرير عبد الله الدرويش 🕔 تم النشر بتاريخ : 8 نوفمبر، 2018 10:55:46 م خبر دوليعسكري عدوان روسي

سمارت - إدلب

حلقت طائرات حربية روسية الخميس، في أجواء مدن وقرى محافظة إدلب شمالي سوريا، حيث يتضمن اتفاق منطقة "منزوعة السلاح" تحليق لطائرات استطلاع روسية وتركية.

وقال مرصد عسكري يلقب نفسه "حكمت" في تصريح إلى "سمارت"، إن طائرة "البجعة البيضاء" حلقت برفقة طائرات حربية في سماء القرى التابعة لناحية معرة النعمان وأخرى تابعة لناحية جسر الشغور، إضافة إلى قرى منطقة جبل الزاوية وقرى سهل الغاب غرب مدينة حماة وسط سوريا.

وتابع "حكمت" أن جميع الطائرات أقلعت من قاعدة "حميميم" الروسية قرب مدينة اللاذقية غربي البلاد.

وأشار ناشطون محليون مقيمون على الحدود السورية - التركية لـ "سمارت"، إن الطائرات حلقت على علوا منخفض بالمنطقة.

وتزامن تحليق الطيران الروسي مع قصف مدفعي لقوات النظام السوري المتمركزة في بلدة أبو الظهور شرق مدينة إدلب، على قرية طويل حليب المجاورة، دون تسببه بإصابات بين المدنيين.

ويأتي تحليق الطيران وقصف النظام تزامنا تزامنا مع تصريحات روسية تفيد بأنه من السابق لأونه الحديث عن اكمال الاتفاق الروسي – التركي حول محافظة إدلب، في ظل استمرار استهداف الكتائب الإسلامية لمواقع قوات النظام.

ويتكرر قصف قوات النظام للقرى والبلدات الخارجة عن سيطرته والمشمولة بالمنطقة "منزوعة السلاح" المتفق عليها بين تركيا وروسيا، حيث يسفر القصف عن قتلى وجرحى مدنيين.

ويعتبر لقب "البجعة البيضاء" الاسم المتداول لطائرة "توبوليف 160"، من أكبر وأثقل الطائرات القتالية في العالم، حيث يبلغ طول جناحها أكثر من 55 مترا، ووزن الإقلاع 275 طنا، وقادرة على إسقاط 40 طنا من القنابل، وتحمل أجهزة هندسية وتقنية متطورة.

الاخبار المتعلقة

تحرير عبد الله الدرويش 🕔 تم النشر بتاريخ : 8 نوفمبر، 2018 10:55:46 م خبر دوليعسكري عدوان روسي
الخبر السابق
الخارجية الأردنية: بدأنا محادثات مع روسيا والولايات المتحدة لتفريغ مخيم الركبان
الخبر التالي
مصادر تنفي رواية النظام حول إطلاق سراح مختطفات السويداء بعملية عسكرية