قتلى وجرحى بقصف للتحالف والنظام شرق دير الزور

تحرير عبد الله الدرويش 🕔 تم النشر بتاريخ : 9 نوفمبر، 2018 10:55:21 م خبر دوليعسكري جريمة حرب

سمارت - دير الزور

قتل وجرح عناصر من تنظيم "الدولة الإسلامية" ومدنيون الجمعة، بقصف جوي لـ "التحالف الدولي" ومدفعي لقوات النظام السوري والميليشيات المساندة لها على مدينة قرب دير الزور شرقي سوريا.

وقال عضو شبكة "فرات بوست" صهيب الجابر لـ"سمارت"، إن طائرات التحالف الدولي شنت عدة غارات على مدينة هجين (96 كم جنوب شرق مدينة دير الزور) الخاضعة لسيطرة تنظيم "الدولة"، بالتزامن مع قصف مدفعي لقوات النظام وميليشيا "الحرس الثوري" الإيراني من مواقعها في الضفة الغربية لنهر الفرات.

وأضاف "الجابر" أن القصف الجوي والمدفعي أسفر عن مقتل أكثر من عشرين شخصا بينهم عناصر تابعون لتنظيم "الدولة"، دون معرفة المسؤول الأساسي عن سقوط القتلى.

إلى ذلك ذكرت "قوات سوريا الديمقراطية" (قسد) في بيان لها، أن التحالف الدولي شن 11 غارة على مواقع تنظيم "الدولة" شرق دير الزور، حيث أسفرت الغارات عن تدمير أربعة مواقع وثلاثة مراكز قيادة للتنظيم، حسب البيان.

بدورها قالت مصادر محلية لـ "سمارت" أن مدينة هجين، شهدت قصفا مدفعيا متبادلا بين قوات النظام والميليشيات الإيرانية المساندة لها من جهة، وتنظيم "الدولة" من جهة أخرى، دون ذكر الخسائر البشرية الناتجة عن القصف.

وسبق أن قتل نحو 15 شخصا معظمهم أطفال ونساء السبت، بغارات شنتها طائرات التحالف الدولي ضد تنظيم "الدولة الإسلامية" على الأحياء السكنية في مدينة هجين.

ويأتي القصف وسط استمرار المعارك بين "قسد" وتنظيم "الدولة" شرقي دير الزور، حيث استعاد الأخير جميع المناطق التي خسرها أمام الأولى  خلال المرحلة الأخيرة من معركة "عاصفة الجزيرة"، التي أدت لقتلى وجرحى من الطرفين وسط   نزوح جماعي  للمدنيين.

الاخبار المتعلقة

تحرير عبد الله الدرويش 🕔 تم النشر بتاريخ : 9 نوفمبر، 2018 10:55:21 م خبر دوليعسكري جريمة حرب
الخبر السابق
مليشيات إيرانية وعراقية تُسكن عائلاتها في منازل المدنيين بدير الزور
الخبر التالي
قنص عنصرين للنظام شمال حماة