بدء زراعة القمح بالحسكة

تحرير محمد علاء 🕔 تم النشر بتاريخ : 11 نوفمبر، 2018 7:38:24 م خبر أعمال واقتصاد زراعة

سمارت - الحسكة

بدأ فلاحو محافظة الحسكة شمالي شرقي سوريا، بزراعة محصول القمح الاستراتيجي بسبب هطول الأمطار بوقت مبكر هذا العام.

قال الرئيس المشترك لـ"هيئة الزراعة" التابعة لـ"الإدارة الذاتية" الكردية نايف إبراهيم بتصريح إلى "سمارت" الأحد، إنهم يوزعون البذار لـ50 بالمئة من مساحة الأرض بينما 25 بالمئة منها تزرع بالبقوليات و25بالمئة تترك لترتاح بهدف القضاء على الأمراض في التربة.

وأشار "إبراهيم" أن سعر الطن الواحد من بذار القمح القاسي والطري 160000 ليرة سورية وطن السماد "يوريا" 200000 ليرة سورية والسماد "السوبر" 220000 ليرة والسماد المركب 100000 ليرة.

ولفت  "إبراهيم" أن هناك 900 بئر مرخص في منطقة عامودا، حيث يحصل الفلاح على المحروقات من "الإدارة الذاتية لاستخراج المياه، منوه أن مهامهم تشمل تجهيز الأوراق اللازمة بمجلس البلدة للفلاح للحصول على مستلزمات الإنتاج.

بدوره أوضح الفلاح مسعود رضوان سليمان من قرية سنجق سعدون التابعة لمدينة عامودا أنه يزرع 150 دونم مروي من القمح بتكلفة تتراوح بين 6000 و6400 ليرة كثمن بذار و1000 ليرة ثمن سماد وإيجار جرار للحراثة 2000 ليرة للدونم الواحد.

وكانت مؤسسة "إكثار البذار" التابعة لـ"الإدارة الذاتية" وقعت العام الماضي 99 عقدا مع فلاحين في مدينة عامودا، لإعطائهم بذار القمح بالبيع الآجل.

وتراجعت الزراعة في محافظة الحسكة خلال السنوات السابقة، بسبب ارتفاع أسعار المولدات وقلة الأيدي العاملة بالقطاع الزراعي، بعد هجرة الكثير من الشباب بسبب الأوضاع في سوريا أو هربا من "التجنيد الإجباري"الذي  تفرضه "الإدارة الذاتية".

 

الاخبار المتعلقة

تحرير محمد علاء 🕔 تم النشر بتاريخ : 11 نوفمبر، 2018 7:38:24 م خبر أعمال واقتصاد زراعة
الخبر السابق
الليرة السورية تتراجع بمقدار 10 بالمئة أمام الدولار في حماة خلال 10 أيام
الخبر التالي
التحالف يطالب "الإدارة الذاتية" الكردية بإزالة شعاراتها من شرق الفرات