الأمم المتحدة تدعو لحماية المدنيين والبنية التحتية شرق دير الزور

تحرير عبد الله الدرويش 🕔 تم النشر بتاريخ : 13 نوفمبر، 2018 12:04:45 م خبر عسكريإغاثي وإنساني الأمم المتحدة

سمارت - تركيا

دعت الأمم المتحدة لحماية المدنيين والبنية التحتية في محافظة دير الزور شرقي سوريا، وسط استمرار المعارك بين "قوات السوريا الديمقراطية" (قسد) المدعومة من التحالف الدولي ضد تنظيم "الدولة الإسلامية".

وقال نائب المتحدث باسم الأمين العام للأمم المتحدة فرحان حق في مؤتمر صحفي في مدينة نيويورك الأمريكية الاثنين، إنهم "قلقون إزاء التقارير التي تشير إلى استمرار الأعمال العدائية والغارات الجوية في محافظة دير الزور، والتي أسفرت عن قتلى وجرحى مدنيين".

وتابع أنه يتوجب على جميع الأطراف العسكرية احترام القانون الدولي الإنساني وحقوق الإنسانية، حسب الموقع الرسمي لأمم المتحدة.

وأضاف "حق" أن معلومات وردتهم عن مقتل أربعة مدنيين في غارة جوية على مدينة هجين، حيث أتت الغارة بعد تقارير عن قصف جوي مكثف على المناطق السكنية بالمدينة، وقتل فيها أكثر من عشرة مدنيين.

و قتل وجرح خمسة أطفال وامرأة نازحون من مدينة خان شيخون جنوب إدلب ليل الأحد – الإثنين، في قصف للتحالف الدولي على مدينة هجين (95 كم شرق مدينة دير الزور).

وتأتي دعوات الأمم المتحدة والقصف الجوي بعد إعلان "قسد" استئناف عملياتها ضد التنظيم شرقي دير الزور، بعد توقفها بسبب القصف التركي على مناطق سيطرة الأولى.

الاخبار المتعلقة

تحرير عبد الله الدرويش 🕔 تم النشر بتاريخ : 13 نوفمبر، 2018 12:04:45 م خبر عسكريإغاثي وإنساني الأمم المتحدة
الخبر السابق
قتلى لقوات النظام باشتباكات مع "تحرير الشام" شرق إدلب
الخبر التالي
أحكام بالإعدام والسجن المؤبد ثمنا لحلم السوريين بالتغيير السلمي