ارتفاع أسعار المواد الغذائية في محافظة درعا

تحرير أيهم ناصيف 🕔 تم النشر بتاريخ : 14 نوفمبر، 2018 12:08:07 ص خبر أعمال واقتصاداجتماعي اقتصادي

سمارت - درعا

شهدت أسواق محافظة درعا جنوبي سوريا، والتي سيطرت عليها قوات النظام السوري مؤخرا، ارتفاعا بأسعار بعض المواد الغذائية بسبب غياب الرقابة واحتكار التجار.

وقالت مصادر محلية لـ"سمارت" الثلاثاء، إن سعر بعض المواد الأساسية ارتفعت بشكل ملحوظ، حيث بلغ ثمن كيلو السكر 350 ليرة سورية بعد أن كان بـ 250 ليرة، وكان طبق البيض بـ 1000 ليرة سورية ليبلغ 1400 ليرة، في حين وصل سعر صفيحة زيت الزيتون لـ 25 ألف ليرة بعد أن كانت 19 ألف ليرة.

وأضافت المصادر أن اسعار الخضروات ارتفعت أكثر من النصف ليبلغ سعر كيلو الخيار 300 ليرة سورية، و 375 لكيلو البطاطا و 175 ليرة للبندورة.

وبدوره قال صاحب محل تجاري، أن سبب غلاء الأسعار يعود لغياب الرقابة واحتكار بعض التجار للمواد الأساسية خصوصا بعد فتح معبر "نصيب" الحدودي مع الأردن.

وعبر بعض الأهالي عن استيائهم من الأسعار محملين حكومة النظام المسؤولية لعدم ضبطها الأسواق، وغياب الرقابة على المواد والتجار.

يأتي ذلك بالتزامن مع تراجع ملحوظ بتداول الدولار الأمريكي في محافظة درعا بعد سيطرة النظام عليها، وإعادة افتتاح معبر "نصيب" جنوبي درعا، في إطار اتفاق بين الأردن والنظام بعد ثلاث سنوات على إغلاقه خلال فترة سيطرة الجيش السوري الحر عليه.

الاخبار المتعلقة

تحرير أيهم ناصيف 🕔 تم النشر بتاريخ : 14 نوفمبر، 2018 12:08:07 ص خبر أعمال واقتصاداجتماعي اقتصادي
الخبر السابق
الإعلامي "بلال سريول" يدعو للتخلص من "فوضى السلاح" شمالي سوريا
الخبر التالي
ولاية هاتاي التركية تعلن حدودها مع سوريا منطقة أمنية لمدة 15 يوما