مقتل أخوين تحت التعذيب في سجن صيدنايا العسكري

تحرير نصال مهنا 🕔 تم النشر بتاريخ : 14 نوفمبر، 2018 8:51:44 م خبر عسكريسياسي معتقل

سمارت - درعا

قتل أخوين من قرية أم ولد (40 كم شرق مدينة درعا)  جنوبي سوريا، تحت التعذيب في سجن صيدنايا العسكري التابع للنظام السوري .

وكشفت التقارير  الطبية التابعة للنظام أن "وفاة محمد و أنس محمود قاسم الرفاعي جاءت نتيجة إصابتهما بالمرض و توقف عضلة القلب، رغم انقطاع أخبارهما منذ عدة سنوات". حسب مكتب توثيق الشهداء في درعا.

وقال "مكتب توثيق الشهداء" على صفحته الثلاثاء إن  النظام  رفض تسليم ذويهما الجثث مشيرين أن   محمد  اعتقل منذ 7 سنوات أما أنس  فمنذ 4 سنوات في العاصمة دمشق. 

ومكتب توثيق الشهداء في درعا هو مكتب حقوقي مستقل يعمل على توثيق "شهداء الثورة السورية" في محافظة درعا وتقديم دراسات إحصائية حولهم.

ووثقت "الشبكة السورية لحقوق الإنسان" في تقرير لها 26 حزيران 2018، مقتل أكثر من 13 ألف شخص بسبب التعذيب في سوريا، قضى غالبيتهم على يد قوات النظام السوري.

وسبق أن أصدرت منظمة العفو الدولية، في السابع من شهر شباط 2017، تقريراً جاء تحت عنوان "المسلخ البشري"، كشفت فيه عن إعدام قوات النظام شنقاً لـ 13 ألف شخص في سجن صيدنايا، أغلبهم مدنيون، معارضون للنظام.

 

 

 

الاخبار المتعلقة

تحرير نصال مهنا 🕔 تم النشر بتاريخ : 14 نوفمبر، 2018 8:51:44 م خبر عسكريسياسي معتقل
الخبر السابق
السلطات التركية تضبط سيارة إسعاف بداخلها مخدرات قادمة من حلب
الخبر التالي
المصادقة على مخطط تنظيمي جديد لمدينة سراقب بإدلب