الأمم المتحدة: الشهران الماضيان الأكثر هدوء في محافظة إدلب

تحرير محمد علاء 🕔 تم النشر بتاريخ : 15 نوفمبر، 2018 10:25:05 م - آخر تحديث بتاريخ : 15 نوفمبر، 2018 11:23:57 م خبر دوليإغاثي وإنساني الأمم المتحدة

تحديث بتاريخ 2018/11/15 22:23:48 بتوقيت دمشق (+٢ توقيت غرينتش)

سمارت - تركيا

قالت الأمم المتحدة الخميس، إن الشهرين الماضيين يعتبران "الأكثر هدوءا على عكس التوقعات" في محافظة إدلب شمالي سوريا، مشيرة لوجود قصف في محيط "منطقة التهدئة".

وأضاف مستشار الشؤون الإنساني للمبعوث الخاص إلى سوريا يان إيغلاند خلال حديث للصحفيين في مدينة جنيف السويسرية إن "الوضع متوتر جدا داخل منطقة التهدئة، والمدنيون في الداخل—نحو مليونين أو ثلاثة ملايين شخص، بمن فيهم اثنا عشر ألف عامل في القطاع الصحي، يتساءلون عما إذا كان هذا هو الهدوء الذي يسبق العاصفة أم أنه الهدوء قبل قدوم السلام"، بحسب موقع الأمم المتحدة.

ومن جانبه أعرب نائب المتحدث باسم الأمم المتحدة فرحان حق خلال مؤتمر صحفي عن قلقه العميق من الاشتباكات الدائرة بين قوات النظام السوري والفصائل العسكرية بمحافظة إدلب ما تسبب بمقتل وجرح مدنيين و"تشريد مؤقت" لعدد منهم.

وشهدت محافظة إدلب مؤخرا، قصف مدفعي وصاروخي من قوات النظام، إضافة إلى مواجهات بين الأخيرة و"هيئة تحرير الشام" قرب بلدة أبو الظهور شرق مدينة إدلب، كما استهدف "حراس الدين" الحاملين لتفكير تنظيم "القاعدة" مواقع قوات النظام في معسكر جورين شمال مدينة حماة.

وتوصل الرئيس الروسي فلاديمير بوتين ونظيره التركي رجب طيب أردوغان الاثنين 17 أيلول الفائت، إلىاتفاق لإنشاء منطقة "منزوعة السلاح" في محافظة إدلب.

ولفت "إيغلاند" إلى الاقتتال بين الكتائب الإسلامية في محافظة إدلب و"تصرفهم بشكل سيء ومتهور وقاس مما لا يسمح للوضع بالاستمرار على ما هو عليه"، مضيفا أن "الملتحون وغير الملتحين لا يعرف عنهم تمتعهم بالحكم الرشيد".

وسبق أن توصلت "هيئة تحرير الشام" و"الجبهة الوطنية للتحرير" يوم 24 تشرين الأول 2018، إلى اتفاق أنهى الاقتتال الذي دار بينهما قرب بلدة جرجناز جنوب مدينة إدلب ما أدى لمقتل مدني وجرح آخرين.

الاخبار المتعلقة

تحرير محمد علاء 🕔 تم النشر بتاريخ : 15 نوفمبر، 2018 10:25:05 م - آخر تحديث بتاريخ : 15 نوفمبر، 2018 11:23:57 م خبر دوليإغاثي وإنساني الأمم المتحدة
الخبر السابق
الأمم المتحدة: مخيم الركبان فخ ومفاتيحه بيد أمريكا وروسيا والأردن
الخبر التالي
مهجرون يعقدون مؤتمرهم الأول في مدينة سراقب بإدلب