أكثر من 16 قتيلا و15 جريحا بالحملة الأمنية في مدينة عفرين بحلب

تحرير محمد علاء 🕔 تم النشر بتاريخ : 19 نوفمبر، 2018 3:53:57 م خبر عسكري الجيش السوري الحر

سمارت - حلب

قتل أكثر من 16 مقاتلا وجرح 15 آخرين، بالحملة الأمنية التي نفذها "الجيش الوطني" التابع لـ"الجيش السوري الحر" ضد فصيل "شهداء الشرقية" في مدينة عفرين (43 كم شمال مدينة حلب) شمالي سوريا.

وقال مصدر خاص لـ"سمارت" الاثنين، إن ستة مقاتلين من "شهداء الشرقية" ضمن القتلى وأكثر من 10 قتلى و15 جريحا من "الجيش الوطني".

ولفت المصدر أن "الجيش الوطني" تمكن من إنقاذ مقاتل تابع لـ"شهداء الشرقية" كان عالقا تحت ركام بناء مدمر نتيجة الاشتباكات.

وتوصل الجيش السوري الحر في وقت سابق الاثنين، لاتفاق ينهي القتال ضد فصيل "شهداء الشرقية" في مدينة عفرين، بعد حملة أمنية بدأها "الجيش الوطني".

وسيطرت فصائل "الجيش الوطني" على مقرات تتبع لـ "شهداء الشرقية" في شارع "الفيلات" بمدينة عفرين، وسط استمرار الاشتباكات للسيطرة على المقرات المتبقية، حيث أوقفت الفصائل المواجهات لمدة قصيرة بهدف إخراج العائلات من منطقة الاشتباك.

وبدأ "الحر" الأحد، حملة أمنية ضد "شهداء الشرقية" رافقها فرض حظر تجول في المدينة، حيث أسفرت المواجهات عن مقتل ثلالثة مقاتلين من "الجيش الوطني" وجرح آخرين كحصيلة أولية، إضافة لجرح ستة مدنيين على الأقل، أحدهم بحالة حرجة

 

الاخبار المتعلقة

تحرير محمد علاء 🕔 تم النشر بتاريخ : 19 نوفمبر، 2018 3:53:57 م خبر عسكري الجيش السوري الحر
الخبر السابق
اجتماع غرب حلب لمناقشة واقع الحراك السلمي والصعوبات التي تواجهه
الخبر التالي
نهب لمحال تجارية خلال حملة أمنية ضد الفساد في مدينة عفرين