"الهيئة السياسية" لمخيم الركبان تضع خمس نقاط للعمل عليها

تحرير محمد علاء 🕔 تم النشر بتاريخ : 20 نوفمبر، 2018 1:45:54 م خبر سياسيإغاثي وإنساني الحصار

سمارت - حمص

وضعت "الهيئة العلاقات العامة والسياسية" لمخيم الركبان على الحدود السورية – الأردنية (240 كم جنوب شرق مدينة حمص) وسط سوريا، الثلاثاء، خمس نقاط للتأكيد والعمل عليها.

وقال رئيس "الهيئة" محمد أحمد الدرباس في بيان تلقت "سمارت" نسخة منه إن النقطة الأولى تركز على تأمين حماية دولية للمدنيين في المخيم من الضغوطات لإعادتهم قسرا إلى مدنهم وبلداتهم الخاضعة لسيطرة قوات النظام السوري التي تعتبر غير مستقرة أو آمنة.

وأكد "الدرباس" على الجهود الدولية لاستمرار وصول المساعدات إلى المخيم، واثبات أن ما يروج له النظام وروسيا بوجود مجموعات إرهابية بالمخيم "افتراء"، مذكرا بدخول قافلة المساعدات المقدمة من الأمم المتحدة وعمل فريق اللقاح "بكل أريحية".

وطالب "الدرباس" إيجاد حل مناسب لنازحين بالمخيم ليعيشوا "بسلام"، مشيرا أن الموجودين بالمخيم مدنيين فارين من المعارك و"إرهاب" تنظيم "الدولة الإسلامية" والميليشيات الطائفية المدعومة من إيران.

وكان رئيس المجلس المحلي لمخيم الركبان قال الاثنين 19 تشرين الأول 2018، إنهم شكلوا "هيئة علاقات عامة وسياسية" لتمثيل النازحين والمطالبة بحقوقهم.

وتفرض قوات النظام السوري منذ بداية تشرين الأول الفائت، حصارا على مخيم الركبان مانعة دخول المواد الغذائية والطبية له، وسط مناشدات من إدارته لإيصال المساعدات لأكثر من 50 ألف شخص بداخله، يعيشون أوضاعا إنسانية صعبة، كماتوفي العديد من الأطفال نتيجة نقص الأدوية والرعاية الطبية

الاخبار المتعلقة

تحرير محمد علاء 🕔 تم النشر بتاريخ : 20 نوفمبر، 2018 1:45:54 م خبر سياسيإغاثي وإنساني الحصار
الخبر السابق
مؤتمر غرب حلب حول انتخاب المجالس المحلية مباشرة
الخبر التالي
"الجيش الوطني": حملتنا بحلب تستهدف الفصائل المنعزلة