مظاهرة نسائية شمال إدلب رفضا لفرض "تحرير الشام" إدارة جديدة لمخيماتهن

تحرير أمنة رياض 🕔 تم النشر بتاريخ : 20 نوفمبر، 2018 3:27:06 م خبر عسكريإغاثي وإنساني نزوح

سمارت ـ إدلب

خرجت مظاهرة نسائية الثلاثاء، قرب مخيمين في محافظة إدلب شمالي سوريا، رفضا لفرض "هيئة تحرير الشام" إدارة جديدة على قاطنيهما، الأمر الذي تبعه إيقاف الدعم عنهما من قبل الجهة المانحة.

وقال مصدر محلي في تصريح لـ"سمارت"، إن النساء في مخيمي "عائشة" و"الإيمان" المخصصين لعائلات "الشهداء" خرجوا بالمظاهرة بمشاركة أطفالهن مؤكدين رفضهن لتغير إدارة المخيمين من قبل "إدارة شؤون المهجرين" التابعة لـ"تحرير الشام".

وأوضح المصدر المتواجد في المنطقة، والذي فضل عدم كشف هويته لأسباب أمنية، أن الجهة الداعمة للمخيمين كانت "وقفة الديانة التركية" وأوقفته بعد تعيين الإدارة الجديدة الخميس الفائت.

ونوّه أن دعم مخيم "عائشة" كان يصل إلى 10400 دولار أمريكي وتشمل الصحة والتعليم والطبابة والخدمات العامة من كهرباء وماء وغاز وسلة غذائية ومادة الخبز وجميع النواحي.

ويبلغ عدد النازحين في المخيمين نحو 300 عائلة جميعهم من النساء والأطفال ممن فقدوا معيلهم بسبب الأوضاع التي مرت بها المحافظة سابقا من قصف واشتباكات. 

ويأتي ذلك وسط ازدياد معاناة المخيمات في الشمال السوري ومواجهتها  صعوبات عديدة وخاصة في فصل الشتاء، أهمها نقص المياه واهتراء الخيام وقلة وسائل التدفئة وانعدام وجود الصرف الصحي والطرقات المعبدة.

الاخبار المتعلقة

تحرير أمنة رياض 🕔 تم النشر بتاريخ : 20 نوفمبر، 2018 3:27:06 م خبر عسكريإغاثي وإنساني نزوح
الخبر السابق
"الجيش الوطني": حملتنا بحلب تستهدف الفصائل المنعزلة
الخبر التالي
"الوحدات" الكردية تتبنى الانفجار في مدينة عفرين بحلب