الشرطة العسكرية تعلن حظر تجول في مدينة جرابلس استكمالا للحملة الأمنية

تحرير عبيدة النبواني 🕔 تم النشر بتاريخ : 20 نوفمبر، 2018 11:43:05 م خبر عسكري الجيش السوري الحر

سمارت - حلب

أعلنت الشرطة العسكرية في مدينة جرابلس (100 كم شمال شرق مدينة حلب) شمالي سوريا الثلاثاء، فرض حظر تجول في المدينة اعتبارا من الصباح، استكمالا للحملة الأمنية التي ينفذها "الجيش الوطني" التابع للحكومة السورية المؤقتة.

وقالت الشرطة العسكرية في بيان اطلعت عليه "سمارت"، إنه يمنع تجول الأشخاص والآليات في المدينة اعتبارا من صباح الأربعاء، وحتى إشعار آخر، حرصا على سلامة الأهالي.

وأشار البيان أن ذلك يأتي استكمالا للحملة الأمنية التي ينفذها "الجيش الوطني" بهدف "اجتثاث مجموعات الفساد (...) التي باتت تهدد أمن المنطقة بالكامل".

وقالت مصادر من المدينة لـ "سمارت" إن بعض الفصائل بدأت بنصب حواجز وإنشاء سواتر بهدف التصدي للحملة، التي يتوقع أن تبدأ عند الصباح، وسط أنباء عن هروب بعض القادة المطلوبين للقضاء.

يأتي ذلك بعد أن بدأ "الجيش الوطني" الثلاثاء، حملة أمنية في مدن اعزاز والباب وجرابلس بمحافظة حلب، قائلا إنها تستهدف ما وصفها بـ "الفصائل المنعزلة" ليعلن بعدها قائدان عسكريان في مدينة الباب تسليم أنفسهم للقضاء.

وأفادت مصادر لـ "سمارت" بوجود تجمعات لفصائل "الجيش الوطني" قرب بلدة الراعي، وسط ترجيحات بفشل المفاوضات التي كانت تهدف إلى تسليم الأشخاص المطلوبين في جرابلس للقضاء العسكري دون قتال.

وسبق أن قال الناطق العسكري باسم "الجيش الوطني" الرائد يوسف حمود بتصريح إلى "سمارت" أن الحملة التي أطلقها "الجيش الوطني"، تهدف إلى تقديم الأشخاص المسيئين للقضاء العسكري، دون استخدام القوة، داعيا المطلوبين إلى تسليم أنفسهم.

 

وبدأ "الجيش الوطني" الأحد، عملية أمنية في مدينة عفرين ضد فصيل "شهداء الشرقية" أسفرت عن أكثر من 16 قتيلا و15 جريحا، قبل أن تنتهي بهروب قائد الأخير "أبو خولة" و خروج عائلات المقاتلين إلى ناحية جنديرس.

الاخبار المتعلقة

تحرير عبيدة النبواني 🕔 تم النشر بتاريخ : 20 نوفمبر، 2018 11:43:05 م خبر عسكري الجيش السوري الحر
الخبر السابق
"فرقة الحمزة": سنسلم حواجزنا للشرطة العسكرية ونخضع مقاتلينا لمعسكرات تأهيل
الخبر التالي
جهاز أمن يعتقل شخصين بتهمة ترويج المخدرات في الرقة