تنظيم "الدولة" يعدم امرأة وأبنها شرق دير الزور

تحرير عبد الله الدرويش 🕔 تم النشر بتاريخ : 22 نوفمبر، 2018 3:17:49 م خبر عسكري تنظيم الدولة الإسلامية

سمارت - دير الزور

أعدم تنظيم "الدولة الإسلامية" امرأة وابنها في مدينة الشعفة (100 كم شرق مدينة دير الزور) شرقي سوريا، بتهمة التعامل مع التحالف الدولي و"قوات سوريا الديمقراطية" (قسد).

وقالت مصادر محلية لـ "سمارت" الخميس، إن تنظيم "الدولة" أعدم امرأة وابنها النازحين من قرية الحجنة منذ أسبوع، وسط الشعفة رميا بالرصاص بتهم إعطائهما التحالف الدولي إحداثيات مقراته العسكرية لقصفها.

وسبق أنا أعدم تنظيم "الدولة" 17 تشرين الأول الماضي، خمسة أشخاص رميا بالرصاص في مدينة الشعفة، بتهمة التعامل مع "قسد".

وأعدم تنظيم "الدولة" الكثير من أبناء دير الزور، بتهم مختلفة بينها "الردة، والتخابر مع الجيش الحر والتحالف الدولي وسب الذات الإلهية" وغيرها، وخاصة بعد انحسار الرقعة الجغرافية الخاضعة لسيطرته في دير الزور لعدة بلدات محاصرة من "قسد" وقوات النظام السوري.

الاخبار المتعلقة

تحرير عبد الله الدرويش 🕔 تم النشر بتاريخ : 22 نوفمبر، 2018 3:17:49 م خبر عسكري تنظيم الدولة الإسلامية
الخبر السابق
"حراس الدين" يعتقل أهال احتجوا على إغلاقه مدرسة شرق إدلب
الخبر التالي
غرق عشرات الخيام شمال حلب نتيجة الأمطار