غرق عشرات الخيام شمال حلب نتيجة الأمطار

تحرير عبد الله الدرويش 🕔 تم النشر بتاريخ : 22 نوفمبر، 2018 3:58:56 م خبر اجتماعيإغاثي وإنساني بيئة

سمارت - حلب

تسبب الأمطار الغزيرة الخميس، بغرق عشرات الخيام في مخيمات النازحين شمال مدينة حلب شمالي سوريا، وسط مناشدات لتقديم الدعم ووسائل التدفئة.

وقال المسؤول عن مخيم "يازباغ 2" قرب مدينة اعزاز (43 كم شمال مدينة حلب) محمد كويس لـ "سمارت"، إن الأمطار الغزيرة تسببت بغرق 75 خيمة وتضرر محتوياتها، لافتا أن الخيم غير قادرة على حماية ساكنيها نتيجة اهترائها.

وأضاف "كويس" أن الأمطار وتشكل الطين منع الأطفال من الذهاب للمدارس وعرقل وصول صهاريج المياه إلى المخيم.

وأشار "كويس" أنه ناشد منظمة "أفاد" التركية وإدارة المخيمات العامة والدفاع المدني لمساندتهم وتقديم الدعم اللازم لهم، محذرا من بداية "كارثة إنسانية" في المخيمات.

وبدوره ذكر مدير مخيم "ضيوف الشرقية" قرب مدينة الباب (34 شمال شرق مدينة حلب) خالد العيسى، أن الأمطار تسببت بغرق عدد من خيام النازحين وخيام جماعية كبيرة في الجهة الشمالية من المخيم، لوقوعها في أرض منخفضة.

وأردف "العيسى" أنهم بحاجة لفرش أرضية المخيم لمنع تجمع المياه، وجهاز لسحبها وضخها في الصرف الصحي العام للمدينة، إضافة لوسائل التدفئة والأغطية والاسفنج.

إلى ذلك أفاد إداري بمخيم "سجو" عبدالسلام حافظ أن الأمطار تسببت بتضرر نحو 500 خيمة من أصل 1500 مهترئة، حيث أنشأ المخيم منذ ست سنوات.

وناشد مديرا مخيمي "الرسالة و التوحيد" قرب اعزاز يلقبان نفسهما "أبو محمود" و"أبو لطوف"، المنظمات الإنسانية الدولية والتركية بتبديل الخيام المهترئة في المخيم، وتجهيز الطرقات بشكل جيد، وتقديم وسائل التدفئة.

وقال موقع الطقس الأمريكي "ACCU WEATHER" الأحد 21 تشرين الأول  الماضي، إن الأمطار الرعدية الغزيرة تتساقط على محافظات إدلب وحلب والحسكة إضافة إلى مناطق متفرقة من البلاد، وحذر متنبئون جويون من تشكل السيول والفيضانات.

وسبق أن ضربت عدة عواصف مطرية وثلجية وغبارية عدة محافظات سورية، وتسببت بأضرار كبيرة في مخيمات النازحين، والذين يشتكون من سوء الأوضاع الإنسانية خاصة في فصل الشتاء، إذ تسفر الأمطار والثلوج والرياح عن غرق واقتلاع عشرات الخيام.

الاخبار المتعلقة

تحرير عبد الله الدرويش 🕔 تم النشر بتاريخ : 22 نوفمبر، 2018 3:58:56 م خبر اجتماعيإغاثي وإنساني بيئة
الخبر السابق
تنظيم "الدولة" يعدم امرأة وأبنها شرق دير الزور
الخبر التالي
النظام يعتقل 14 مقاتلا سابقا في الجيش الحر بدرعا