تنظيم "الدولة" ينسحب من قرية شرقي دير الزور بعد دخولها لساعات

اعداد محمود الدرويش | تحرير أمنة رياض 🕔 تم النشر بتاريخ : 24 نوفمبر، 2018 6:49:25 م خبر عسكري تنظيم الدولة الإسلامية

سمارت- دير الزور

انسحب تنظيم "الدولة الإسلامية" السبت، من قرية البحرة التابعة لمدينة هجين (112 كم شرق مدينة دير الزور) شرقي سوريا، بعد  ساعات من دخولها وسيطرته على بعض  مواقع "قوات سوريا الديمقراطية" (قسد).

وقال مصدر عسكري في "قسد" لـ"سمارت"، إنهم عززوا نقاطهم في قرية البحرة وصدوا هجوم تنظيم "الدولة" بمشاركة عناصر من أبناء عشيرة الشعيطات و"قوات النخبة" التابعة لرئيس الائتلاف الوطني السوري  السابق أحمد الجربا.

وأضاف المصدر، أن طائرات التحالف الدولي قصفت عناصر وآليات للتنظيم في القرية، وسط وصول تعزيزات لـ"قسد لها وإلى بلدة غرانيج (90 كم شرق مدينة دير الزور).

وأشار المصدر، أن "قسد" أسرت 11 عنصر لتنظيم "الدولة" أثناء المواجهات بين الطرفين، ودارت بهم على حواجزها في بلدة غرانيج "لرفع معنويات عناصرها".

بدورها، قالت ليلوى العبدالله الناطقة باسم "قسد" بتصريح خاص إلى "سمارت"، إن التنظيم استغل حالة الضباب وشن هجوم على مواقعهم في قرية البحرة، ولكنهم استطاعوا صده.

وكان التنظيم هاجم مواقع "قسد" في قرية البحرة ليل الجمعة -  السبت، باستخدام 15 مصفحة وسيطر على أربع نقاط عسكرية ونصب حواجز فيها، ما أدى إلى انسحاب عناصر "قسد".

وأعلنت "قسد"استئناف عملياتها العسكرية المدعومة من "التحالف" ضد التنظيم في شرقي دير الزور الأحد 11 تشرين الثاني 2018، والتي قالت إنها توقفت بسبب الهجمات التركية  على مناطق سيطرتها في الرقة وحلب.

الاخبار المتعلقة

اعداد محمود الدرويش | تحرير أمنة رياض 🕔 تم النشر بتاريخ : 24 نوفمبر، 2018 6:49:25 م خبر عسكري تنظيم الدولة الإسلامية
الخبر السابق
مقتل خمسة أطفال بانفجار لغم أرضي شمال حلب
الخبر التالي
"الأسايش": ألقينا القبض على مروجين للمخدرات في دير الزور