"الحر": النظام يلفق اتهامات للفصائل لإفشال "اتفاق إدلب"

اعداد ميس نور الدين | تحرير حسن برهان 🕔 تم النشر بتاريخ : 25 نوفمبر، 2018 8:34:12 م خبر عسكري الجيش السوري الحر

سمارت - سوريا

اعتبر فصيلان بارزان في الجيش السوري الحر الأحد، أن النظام السوري يلفق اتهامات لـ"الحر" بهدف إفشال الاتفاق "الروسي - التركي" في المنطقة المنزوعة السلاح وسط وشمالي سوريا.

وقال المتحدث باسم "الجبهة الوطنية للتحرير" النقيب ناجي مصطفى في تصريح إلى "سمارت"، إن النظام اتهم الفصائل بقصفها مدينة حلب بالغازات السامة وأيضا التسلل إلى مواقعه شمال حماة لإيجاد ذرائع للتهرب من الاتفاق، معتبرا أن ذلك "بات مسرحية مكشوفة للعيان".

وتابع "مصطفى": "النظام صرح أكثر من مرة بأنه يعتبر الاتفاق مؤقت (...) فخرقه مرارا من خلال قصف المناطق المأهولة واستهداف مقاتلي الحر". على حد قوله.

بدوره اعتبر مدير المكتب الاعلامي في "جيش العزة" عبد الرزاق الحسن، أن النظام يصعد في توجيه التهم للفصائل واستفزازها في محاولة لإفشال الاتفاق والسيطرة على مناطقها.

يأتي ذلك بعد اتهام النظام للفصائل العسكرية السبت، بقصف أحياء في مدينة حلب بالغازات السامة، وكذلك إعلانه أن "جيش العزة" "وهيئة تحرير الشام" حاولا التسلل إلى مناطقه في مدينة صوران وقرية المصاصنة بحماة.

وتوصل الرئيسان الروسي والتركي يوم 17 أيلول الفائت، لاتفاق حولإنشاء منطقة منزوعة السلاح في مناطق بمحافظات حماة وإدلب وحلب واللاذقية تمتد على عرض 15 إلى 20 كم.

الاخبار المتعلقة

اعداد ميس نور الدين | تحرير حسن برهان 🕔 تم النشر بتاريخ : 25 نوفمبر، 2018 8:34:12 م خبر عسكري الجيش السوري الحر
الخبر السابق
"الحريري": لدينا معلومات أن قوات النظام قصف حيا في حلب بغاز الكلور
الخبر التالي
مجهولون يهاجمون "الأمن الجنائي" في مدينة الصنمين بدرعا