"عشائر منطقة منبج": سنرد على "قسد" في حال طبقت قانون "التجنيد الإجباري"

اعداد ميس نور الدين | تحرير أمنة رياض 🕔 تم النشر بتاريخ : 28 نوفمبر، 2018 1:16:33 م خبر عسكري وحدات حماية الشعب الكردية

سمارت - حلب

أعلنت عشائر منطقة منبج بحلب شمالي سوريا جاهزيتها للرد على "قوات سوريا الديمقراطية" (قسد) في حال طبقت قانون "التجنيد الإجباري" الذي فرضته "الإدارة المدنية الديمقراطية" مجددا على شبان المنطقة.

يأتي ذلك بعد أيام من إصدار "الإدارة الديمقراطية" بيانا اطلعت عليه "سمارت"، دعت فيه الشبان ممن تتراوح أعمارهم بين 18 -30 عاما للالتحاق في "لجنة الدفاع الذاتي" التابعة لـ "قسد"، مهددة بملاحقة المتخلفين عن ذلك .

وقالت عشائر "البوصلاح، ولد علي، الحمدون، بني جميل" في بيان نشرته عبر وسائل إعلامها، إنها "ترفض رفضا قاطعا مشروع التجنيد الإجباري الذي تحاول قسد تطبيقه في منبج وريفها".

ودعت العشائر، تركيا إلى بدء عملية عسكرية ضد "قسد" معتبرة أن الأخيرة "قوة احتلال وتطهير عرقي".

وسبق أن دعت  "لجنة الدفاع" والمركز العام لـ "لدفاع الذاتي" التابعة لـ "الإدارة الذاتية" الكردية يوم 24 نيسان الفائت، شبان مدينة منبج وريفها، للالتحاق بواجب "الدفاع الذاتي"، لافتة أن مدة الخدمة الإلزامية تسعة أشهر، وللمتخلفين عشرة أشهر إضافة لغرامة مالية.

وتشهد منطقة منبج الخاضعة لسيطرة "قسد" منذ آب 2016، توترا بين أهالي المنطقة وعناصر الأخيرة، حيث نفذ أهالي مدينة منبج الأحد منتصف كانون الثاني إضرابا عاما، وخرجت مظاهرات ضد "قسد"، رفضا لقانون التجنيد الإجباري.

يذكر أن "الإدارة المدنية الديمقراطية" تشكلت منتصف شهر آذار عام 2017،  في مدينة منبج وريفها بحلب وتمثل كافة الطوائف في المدينة من أكراد وعرب وتركمان وشركس ومسيحيين.

الاخبار المتعلقة

اعداد ميس نور الدين | تحرير أمنة رياض 🕔 تم النشر بتاريخ : 28 نوفمبر، 2018 1:16:33 م خبر عسكري وحدات حماية الشعب الكردية
الخبر السابق
مقتل عنصرين لـ"قسد" بانفجار دراجة مفخخة جنوب الحسكة
الخبر التالي
كتائب إسلامية تعلن قتل 24 عنصرا للنظام شمال اللاذقية