وفد الائتلاف و"الحر" في أستانة: هناك توافق تركي روسي لتثبيت اتفاق إدلب

تحرير عبد الله الدرويش 🕔 تم النشر بتاريخ : 28 نوفمبر، 2018 11:19:58 م خبر دوليعسكريسياسي محادثات الأستانة

سمارت - تركيا

اعتبر وفد الائتلاف الوطني والجيش السوري الحر في أستانة الأربعاء، أن هناك توافق تركي – روسي لتثبيت وقف إطلاق النار في محافظة إدلب شمالي سوريا.

وقال رئيس اللجنة الإعلامية في وفد أستانة أيمن العاسمي بتصريح إلى "سمارت"، إن هناك تقدم فعلي في الاتفاق التركي – الروسي، إلا أن النظام السوري والإيرانيين لم يتخذا موقفا نهائيا منه، مشيرا أن اجتماعات الجولة الثانية ستتضح الأمور كاملة.

وحول تواجد الكتائب الإسلامية في محافظة إدلب ذكر "العاسمي" أنهم لم يتطرقوا لتواجدهم بالاجتماعات، معتبرا أن "قضيتهم سهلة ولا يشكلوا خطرا على اتفاق ترعاه دولا والجبهة الوطنية للتحرير".

وأضاف "العاسمي" أن  محادثات "أستانة" ستناول خمسة ملفات هي "اتفاق إدلب، المعتقلين، اللجنة الدستورية، اللاجئين، وإعادة الإعمار"، حيث أحرزوا تقدما في اتفاق إدلب والمعتقلين، إما البقية مازالت معلقة.

وأشار "العاسمي" أن "قضية تشكيل اللجنة الدستورية لن ترى النور خلال فترة تواجد المبعوث الأمم ستيفان دي ميستورا"، لافتا أن النقاش حول اللجنة مؤجل حتى بداية العام القادم 2019، دون تطرقه لتفاصيل إضافة.

وأنطلقت في وقت سابق الأربعاء، الجولة الأولى من محادثات "أستانة 10" في العاصمة الكازخية أستانة، بحضور وفود كل من روسيا وتركيا وإيران كدول ضامنة، ووفدي النظام السوري و الائتلاف و"الحر"، والمقرر أن تنتهي غدا الخميس.

وسبق أن قال وزير الخارجية الروسي سيرغي لافروف قبل يوم، إنهم سيركزون على مهمة استكمال تشكيل "اللجنة الدستورية" لسوريا، خلال محادثات "أستانة"، بينما قال وفد الائتلاف و"الحر" في أستانة أنهم سيناقشنون موضوعين أساسيين هما خروقات النظام السوري لاتفاق إدلب، وقضية المعتقلين الموجودين في سجونه.

الاخبار المتعلقة

تحرير عبد الله الدرويش 🕔 تم النشر بتاريخ : 28 نوفمبر، 2018 11:19:58 م خبر دوليعسكريسياسي محادثات الأستانة
الخبر السابق
الأمم المتحدة تطالب النظام بالكشف عن ظروف مقتل معتقلين في سجونه
الخبر التالي
نجاة مسعف من محاولة اغتيال بمدينة إدلب