نزوح لآلاف الأهالي جنوب إدلب بسبب قصف قوات النظام

تحرير عبيدة النبواني 🕔 تم النشر بتاريخ : 29 نوفمبر، 2018 9:02:36 م خبر عسكري نزوح

سمارت - إدلب

نزح آلاف الأهالي من بلدة التح (43 كم جنوب مدينة إدلب) شمالي سوريا بسبب استمرار القصف العشوائي لقوات النظام السوري.

وقال عضو مكتب منظمات المجتمع المدني في منطقة خان شيخون وليد المحمد لـ "سمارت" الخميس، إن أكثر من 1800 عائلة نزحت نحو قرى الدير الغربي، ومعرشمارين، وبابولين، وكفرومة.

وأضاف "المحمد" أن أكثر من 350 عائلة يبيتون في المزارع والأراضي الزراعية على أطراف بلدة التح، بسبب استمرار القصف المدفعي والصاروخي من قبل قوات النظام، اذ تعرضت البلدة لقصف بأكثر من 8 صواريخ شديدة الانفجار.

ولفت "المحمد" أن بعض العائلات لم تتمكن من مغادرة الطرف الجنوبي للبلدة بسبب كثافة القصف الذي أسفر عن جرح ثلاثة مدنيين بينهم طفلان أحدهما بترت ساقه، إضافة لأضرار مادية، مشيرا أن هذا القصف يعتبر الأعنف منذ بداية العام، وفق قوله.

وطال القصف أيضاً بلدات الشعرة ومزرعة الصيادي قرب بلدة التمانعة جنوب شرق إدلب، ما أسفر عن إصابات متوسطة في صفوف المدنيين، نقلوا إثرها إلى المراكز الطبية.

وسبق أن قتل مدني وجرح آخر في وقت سابق الخميس، نتيجة قصف لقوات النظام على بلدة جرجناز، كما جرحت امرأة الأربعاء بقصف صاروخي للنظام على قرية دار السلام جنوب إدلب.

وتتعرض بلدات جنوب وشرق إدلب لقصف مدفعي وصاروخي متكرر من قبل قوات النظام ما يؤدي في الغالب لسقوط قتلى وجرحى مدنيين، رغم أنها مشمولة باتفاق "المنطقة الخالية من السلاح الثقيل" الذي توصل إليه الرئيسان الروسي والتركي في أيلول الفائت.

الاخبار المتعلقة

تحرير عبيدة النبواني 🕔 تم النشر بتاريخ : 29 نوفمبر، 2018 9:02:36 م خبر عسكري نزوح
الخبر السابق
النظام وقوات فلسطينية يعتقلون امرأتين خلال أسبوع جنوب دمشق
الخبر التالي
الأمطار تقتلع خيما في مخيمات عشوائية بالرقة