قوات روسية تعد أهالي بلدة أم المياذن في درعا بتلبية مطالبهم

تحرير أمنة رياض 🕔 تم النشر بتاريخ : 3 ديسمبر، 2018 1:57:40 م خبر سياسي روسيا

سمارت – درعا

وعدت قوات روسية دخلت بلدة أم المياذن (10 كم شرق مدينة درعا) جنوبي سوريا، الأهالي  بتلبية عدة مطالب خدمية وأمنية حمّلوها لهم.

وقالت مصادر محلية لـ"سمارت"، إن وجهاء من المدينة التقوا القوات، وطلبوا إليهم إلغاء سحب الشباب إلى الخدمة الإحتياطية وزيادة ضخ المياه وساعات الكهرباء للبلدة وانسحاب عناصر النظام السوري منها بعد تعرض بعض الأهالي لمضايقات منهم.

وأضافت المصادر، أن القوات الروسية أعطت وعودا للأهالي بتلبية مطالبهم في نهاية العام الجاري، لافتة أن اللقاء بين الوجهاء والقوات جاء قبل ثلاثة أيام. 

ودخلت  القوات حينها برفقة 4 عربات عسكرية مصفحة و5 سيارات، وذلك بعد بلاغات عن وجود كتابات على جدران المدارس تطالب بخروج عناصر الأمن وتتضمن عبارات "تسقط روسيا وإيران ويسقط الأسد".

وكانت الفصائل العسكرية أبرمت قبل أشهر في محافظة درعا اتفاقات مع روسيا نصت على تسليم السلاح ووقف إطلاق النار وخروج الرافضن لـ"التسوية" نحو الشمال السوري، مع ضمانات للذين يرغبون بالبقاء بعدم التعرض لهم من قبل قوات النظام.

الاخبار المتعلقة

تحرير أمنة رياض 🕔 تم النشر بتاريخ : 3 ديسمبر، 2018 1:57:40 م خبر سياسي روسيا
الخبر السابق
مصدر: أمريكا تجدد دعم المشاريع الإنسانية بإدلب لمدة عام
الخبر التالي
قتلى لتنظيم "الدولة" باشتباكات مع "قسد" في مدينة هجين شرق دير الزور