قتلى لتنظيم "الدولة" باشتباكات مع "قسد" في مدينة هجين شرق دير الزور

تحرير أيهم ناصيف 🕔 تم النشر بتاريخ : 3 ديسمبر، 2018 2:21:46 م خبر عسكري تنظيم الدولة الإسلامية

سمارت - دير الزور

قتل عدد من عناصر تنظيم "الدولة الإسلامية" بعد اشتباكات مع "قوات سوريا الديمقراطية" (قسد) داخل مدينة هجين (95 كم شرق مدينة دير الزور) شرقي سوريا.

وقال القائد العسكري في "قسد" عبد الكريم الفندي في تصريح إلى "سمارت" الاثنين، إن اشتباكات عنيفة دارت بين عناصر من "جيش الثوار" المنضوي في "قسد" مدعوما من طيران التحالف الدولي مع عناصر من تنظيم "الدولة" داخل مدينة هجين، أسفرت عن عشرات القتلى من الأخير.

وأضاف "الفندي" أن "جيش الثوار" مع عناصر محلية متحالفة مع "قسد" من منطقة الشعيطات استولوا على آليتين عسكريتين نوع "همر" و خمس سيارات نقل نوع "كيا" إضافة إلى ست سيارات "بيك آب" تابعة للتنظيم وسط استمرار الاشتباكات قرب سوق المدينة.

وشنت "قسد" قبل يوم، هجوما على مدينة هجين الخاضعة لتنظيم "الدولة" انطلاقا من تل الجعابي نحو المدخل الشرقي للمدينة، بتغطية من طائرات التحالف الدولي التي شنت غارات مكثفة على المنطقة.

وكان نائب القائد العام لـ"جيش الثوار" المنضوي في "قسد" أحمد السلطان أعلن الأربعاء 28 تشرين الثاني 2018، أنهم أرسلوا 300 عنصر بسلاحهم الكامل وآليات عسكرية إلى منطقة هجين بهدف حصار تنظيم "الدولة" في آخر معاقله.

وأعلنت "قسد" يوم 11 تشرين الثاني 2018، استئناف عملياتها العسكرية ضد تنظيم "الدولة" في محافظة ديرالزور، بعد توقفها نحو 13 يوما، بسبب القصف التركي على القرى التي تسيطر عليها شرقي نهر الفرات.

الاخبار المتعلقة

تحرير أيهم ناصيف 🕔 تم النشر بتاريخ : 3 ديسمبر، 2018 2:21:46 م خبر عسكري تنظيم الدولة الإسلامية
الخبر السابق
قوات روسية تعد أهالي بلدة أم المياذن في درعا بتلبية مطالبهم
الخبر التالي
جريحة بقصف لقوات النظام على جنوب إدلب